العسل على الريق : لماذا ينصح بتناول العسل كل يوم صباحًا ؟

تناول العسل على الريق من العادات الغذائية التي يوصي الأطباء باتباعها؟ .. فترى لماذا ؟ وما الفوائد التي قد تنتج عن هذا ؟

0

تناول العسل على الريق صباحاً من العادات الغذائية التي يوصي بها الأطباء، فما الفوائد الصحية التي قد تعود على الإنسان من اتباع هذه  النصيحة؟، وما الفوائد التي تتحقق من تناول العسل على الريق ؟، وتنخفض نسبتها أو تنعدم إذا تم تناوله خلال أي ساعة أخرى من اليوم؟..

فوائد تناول العسل على الريق :

يوصي الأطباء بتناول العسل على الريق لما ينتج عن ذلك من فوائد صحية عديدة، تنقسم ما بين فوائد علاجية وفوائد وقائية، ومنها التالي:

صحي للجهاز التنفسي :

تناول العسل على الريق صباحاً يُحسن قدرة الجهاز التنفسي على أداء مهامه، ولهذا يُنصح بتناول عسل النحل صباحاً ممارسي الرياضة، وكذلك من يعاني من نزلات البرد أو الأنفلونزا، إذ إن ملعقة العسل الصباحية، إذ أن تلك العادة تهدئ من الأعراض المُصاحبة لنزلات البرد، والتي تتمثل في مشاكل الجهاز التنفسي، مثل السعال الشديد وتهيج والتهاب الحلق. علاوة على ذلك فإن العسل على الريق لا يساهم فقط في علاج تلك الأعراض، بل إن الانتظام في تناوله من البداية يعد بمثابة إجراء وقائي مضاد للتعرض لها.

إعلانات

تعزيز جهاز المناعة :

تناول ملعقة العسل على الريق هو أحد أفضل طرق تعزيز جهاز المناعة لدى الإنسان، فعسل النحل يحتوي على نسبة مرتفعة من المعادن والإنزيمات، والتي ترفع من قدرة الجسم على مواجهة الفيروسات والبكتيريا الضادة، ومن ثم فإنها تحد من الضغط الواقع على جهاز المناعة، وبالتالي تبقيه نشطاً وتزيد من قدرته على مواجهة الممرضات، وهذا كله بجانب إن العسل يعتبر من أقوى المواد الطبيعية المضادة للتأكسد، مما دفع العلماء لاعتبراه من أنواع الأطعمة الواقيعة من مرض السرطان.

واقي للقلب :

للحفاظ على صحة عضلة القلب والجهاز الدوري بصفة عامة، فإن تناول العسل على الريق يعتبر هو السلوك الأمثل لتحقيق ذلك، إذ أثبتت الدراسات إن الكوليسترول يعتبر يمثل الخطورة الأشد على سلامة القلب والشرايين، وقد يؤدي إلى الإصابة باسنداد الشرايين أو ارتفاع ضغط الدم، بل وقد يكون سبباً رئيسياً في التعرض إلى الأزمات القلبية، وقد وجد العلماء أيضاً أن العسل لديه قدرة فائقة على خفض معدلات الكولسترول في الدم، وإن قدرته على فعل ذلك تتضاعف إذا تم تناوله صباحاً والمعدة لا تزال خاوية، ولا يقف الأمر عند حد الوقاية من تلك المخاطر، بل إن العسل بهذا يعتبر منشطاً لعضلة القلب وحركة دوران الدم بالجسم.

إعلانات

مُخلص من السموم :

الحرص على تناول العسل على الريق والانتظام في ذلك، هو بمثابة القيام بعملية تنظيف يومية لأعضاء الجسم الداخلية، فقد أثبتت الدراسات العلمية إن العسل يحتوي على عناصر عديدة، من شأنها أن تحفز الجسم للتخلص من السموم التي قد تتراكم به، والتي قد تضر بالأعضاء الداخلية للجسم وتسبب العديد من الأمرض، ومن أهم تلك العناصر التي يحتويها تركيب العسل حمض الستريك، والذي يعمل على تحفيز الكبد ويضاعف قدرته على التخلص من السموم وطردها خارج الجسم.

الراحة النفسية :

وجد العلماء حين درسوا خواص العسل وأثر تناوله، إن تأثيراته الإيجابية لا تقتصر على الصحة الجسمانية فقط، بل إن الصحة النفسية أيضاً كان لها نصيب من فوائده، ويقول الباحثون بأحد المراكز العلمية بالولايات المتحدة، إن تناول العسل على الريق يضمن للإنسان الحصول على يوم جيد، وذلك لأن العناصر الغذائية التي يحتويها تعادل الحالة المزاجية، وتمنح الإنسان شعوراً بالاسترخاء وتهدئ الأعصاب، وبالتالي فإن تناول العسل هو بمثابة تفريغ للشحنات السلبية، إذ يساهم في التغلب على مشاعر التوتر والقلق والاكتئاب، ولهذا ينصح بالانتظام في تلك العادة الغذائية من يواجهون اضطرابات نفسية، أو من يعانوا من إجهاد العمل وضغوطه.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

one + 2 =