لماذا يعد الدوري الإسباني الدوري الأكثر متابعة في العالم؟

أسباب شهرة وتفوق الدوري الإسباني وكثر عدد متابعيه في العالم

الدوري الإسباني دوري من الدوريات الكُبرى في عالم كرة القدم الأوروبية والعالمية، وهو يُعتبر الدوري الأكثر متابعة في العالم بين كل الدوريات، فلماذا يا تُرى؟ ولماذا تعد الأندية الإسبانية الأقوى بين أندية أوروبا؟

0

مما لا شك فيه أن الدوري الإسباني يُعتبر الدوري الأقوى عالميًا بين كل الدوريات التي تُمارس كرة القدم، وهذا ليس مجرد وصف أو لقب عبثي يُطلق على هذا الدوري، وإنما هي حقيقة جاءت بعد الكثير من الدراسات والتحليلات التي أُجريت على أغلب دوريات كرة القدم الموجودة في العالم، فتقريبًا إذا سألنا أي عشرة أشخاص بصورة عشوائية عن الدوري الذي يُفضلون مشاهدته فإن سبعة منهم على الأقل سوف يختارون الدوري الإسباني، بل وعندنا في العالم العربي والشرق الأوسط عمومًا نجد أن الإقبال على متابعة هذا الدوري إقبالًا كبيرًا يُظهر حجم قوته وشعبيته، هذا بالنسبة لمن يعرفون كرة القدم ويفهمون بها، أما أولئك المتابعين الجدد أو الغير مُهتمين فسوف تكون لديهم حيرة كبيرة من هذا الأمر، وهؤلاء سوف نجيب على سؤالهم في السطور القادمة ونُبين الأسباب التي جعلت الدوري الإسباني الدوري الأكثر متابعة في العالم.

وجود ليونيل ميسي في هذا الدوري

السبب الأول الذي لا خلاف عليه بكل تأكيد، والذي يجعل من الدوري الإسباني الأكثر متابعة بفارق كبير عن باقي دوريات العالم، أن أفضل لاعب في العالم، وهو ليونيل ميسي، موجود ضمن لاعبي هذا الدوري ويُشارك في مبارياته، وهذا سبب كافٍ جدًا لجذب الملايين حول العالم، فمخطئ تمامًا من يظن أن هذا الفتى مجرد لاعب كرة قدم عادي مثل باقي اللاعبين، وإنما هو بلا مبالغة لاعب فضائي وخيالي، مضت عشر سنوات على ممارسته لهذه اللعبة في الفريق الأول بنادي برشلونة ولا يزال قادرًا على ممارسة عادته المفضلة في جذب المتابعين من كل أنحاء العالم، حتى أولئك الذين لا يشجعون فريق ميسي يُجبرون على مشاهدة مبارياته من أجل مشاهدته وهو يُمارس السحر بكرة القدم.

وجود ميسي بكل تأكيد قوة كبيرة للدوري الإسباني، والدليل على ذلك أن أندية في دوريات أخرى مُستعدة لدفع المليارات فقط من أجل الحصول على هذه الجوهرة وأخذها إلى بلادهم للعب الكرة هناك، فبالتأكيد وجود هذا اللاعب في أي دوري سوف يقود إلى طفرة حقيقية به، وهناك إحصائية شهيرة تقول إن نسبة متابعة الدوري الإسباني قد زادت بمعدل أربعين بالمئة منذ وصول هذا اللاعب إلى أراضي الإسبان، وهذا ما يجعل وجود ميسي فارقًا لا جدال.

وجود كريستيانو رونالدو في هذا الدوري

الأمر الثاني القريب إلى حدٍ كبير من الأول، والذي كان أيضًا سببًا كبيرًا في إقبال الناس على الدوري الإسباني ومتابعته، وجود النجم البرتغالي الكبير كريستيانو رونالدو، فهو لا يقل كثيرًا عن ميسي ويُمكن اعتباره أفضل ثاني لاعب في العالم، حيث أنه قد حصل على جائزة الكرة الذهبية أكثر من مرة وجائزة أفضل لاعب في أوروبا والكثير من البطولات الأخرى مع ناديه ومنتخبه، وقد استطاع ريال مدريد جلب رونالدو إلى إسبانيا في عام 2009 بصفقة قيل أنها قد هزت العالم بأكمله في هذا التوقيت، وعلى الرغم من مرور تسع سنوات تقريبًا على هذا الحدث إلا أنه لم يحدث أي أمر كروي آخر يفوقه في الضجة، ففكرة انضمام رونالدو إلى فريق إسباني كفيلة بجلب الكثير من المتابعين لهذا الدوري بكل بساطة.

الجميع بكل تأكيد يعرف أن كريستيانو رونالدو يقوم بوظيفة واحدة منذ دخوله إلى الدوري الإسباني، وهي تحطيم الأرقام القياسية، فقد أصبح الهداف التاريخي للنادي وللدوري بأكمله، كما أنه أيضًا يُعتبر اللاعب الوحيد الذي حصل على بطولة دوري أبطال أوروبا مرتين متتاليتين وأنهى البطولة هدافًا لها، إضافةً إلى لقب هداف وأفضل لاعب في الدوري الإسباني أكثر من مرة، وهو ما يجعل منه نجمًا حقيقيًا قادر بكل تأكيد على جذب المتابعين للدوري الخاص به.

وجود نادي برشلونة بقوته ونجومه

بعيدًا عن اللاعبين فإن وجود بعض الأندية أيضًا يُعد من عناصر الجذب لمتابعة هذا الدوري والاهتمام به، وعلى رأس هذه الأندية التي عملت كعنصر جذب نادي برشلونة، والذي لا يُعتبر فقط أحد أقوى الأندية في إسبانيا، وإنما أحد أقوى الأندية في العالم بأكمله، وطبعًا البطولات القارية الكثيرة التي حصل عليها تشهد على هذا الأمر، كما أن فريق برشلونة أيضًا قد تمكن من جذب مُحبيه ومُتابعيه من خلال الكرة الجميلة التي يلعبها، والتي ربما لم تتكرر في أي نادٍ آخر حتى الآن، وخاصةً ما قام به منذ عام 2008 وحتى عام 2013، فهذه السنوات الخمس كانت ذهبية بكل ما تعنيه الكلمة من معانٍ، وقد تمكن فريق برشلونة من خلال أداءه الممتع من جذب ملايين المحبين والمتابعين العالميين للدوري الإسباني.

برشلونة خلال سنوات توهجه هذه لم يكن يلعب في الدوري الإسباني فقط، بل أيضًا بطولة دوري أبطال أوروبا وبطولة كأس العالم للأندية، وهما بطولتين لا يحظيان بمتابعة جماهير إسبانيا وحدهم، وإنما جماهير الكرة وعشاقها في كل مكان في العالم، لذلك كان من الطبيعي أن ينبهر الناس من أداء برشلونة في هذه البطولات ويقرروا متابعته في الدوري الخاص به، الدوري الإسباني، ومن هنا كان الجذب الكبير والمتابعة الهائلة التي نتحدث عنها.

وجود نادي ريال مدريد بقوته ونجومه في الدوري الإسباني

النادي الآخر الذي ساعد في زيادة شعبية الدوري الإسباني هو نادي ريال مدريد، وهنا مفارقة غريبة تقوم على أن أقوى ناديين في العالم، وهما برشلونة وريال مدريد، كلاهما يتبعا الدوري الإسباني، فتقريبًا هذين الناديين يُسيطران على أغلب البطولات القارية والأوروبية وينافسان الأندية الإنجليزية والإيطالية العملاقة، وإذا كان نادي برشلونة يمتلك ميسي فإن ريال مدريد يمتلك كريستيانو رونالدو، ويمتلك كذلك الكثير من اللاعبين الجيدين الذين أعطوا للنادي شكل رائع جذب إليه المتابعين من كل مكان في العالم، وبالمناسبة، على الرغم من أن نادي برشلونة يُعتبر الأفضل في إسبانيا حاليًا إلا أن ريال مدريد هو الأعرق والأكبر من حيث التاريخ، ولهذا فإنه يُعتبر صاحب الفضل في تعريف الناس بكرة إسبانيا.

عندما بدأ الدوري الإسباني كان نادي ريال مدريد هو الأكثر حصولًا عليه، يُمكن أن يكون ذلك بسبب كونه في الأصل نادي العاصمة، لكن عمومًا كانت الكرة عندما تُذكر في إسبانيا فإنه بصورة تلقائية يُذكر نادي العاصمة هذا، ولهذا سيكون من غير المعقول أبدًا أن نتحدث عن شهرة الدوري الإسباني وانتشاره دون أن نُشير إلى فضل ريال مدريد ومساهمته الكبيرة في هذا الأمر، وبالمناسبة، احتكر هذا النادي في السنوات الأخيرة أعظم وأقوى بطولة في العالم، دوري الأبطال.

وجود كرة قدم جميلة مُختلفة عن البقية

السبب التالي من أسباب شهرة الدوري الإسباني وكونه الدوري الأكثر متابعة في العالم أن الكرة التي تُلعب في هذا الدوري كرة جمالية جاذبة، مهمتها الأولى والرئيسية إدخال المتعة إلى المتابعين، فإذا أمسكنا مثلًا بالدوري الإنجليزي فسنجد أنه دوري جيد بكل تأكيد، لكنه يعتمد على القوة أكثر من المتعة، والدولي الإيطالي كذلك جيد، لكنه يعتمد على المجهود البدني الجماعي، بينما طبيعة الكرة في الدوري الإسباني أنها كرة جمالية في المقام الأول، إذا كنت تشاهد مباراة في هذا الدوري فاعلم يقينًا أنك تشاهد كرة قدم جيدة حتى ولو كانت تلك المباراة بين آخر فريقين في هذا الدوري، أو أضعف فريقين بالمعنى الأدق، فالمتعة متعلقة بأسلوب اللعب نفسه في هذا الدوري، وهو أمر لا يُمكن تغييره بسهولة.

الكرة الجميلة في إسبانيا نشأت على يد الناديين اللذان تحدثنا عنهما الآن، برشلونة وريال مدريد، ثم بدأت الأمور تتسع أكثر مع دخول أندية أخرى في الصورة مثل إشبيلية واتليتكو مدريد وفالنسيا، فكل هذه الأندية لا تجد أي صعوبة في ممارسة الكرة الجميلة الممتعة، وهو ما يجذب جماهير الكرة ومحبيها في كل مكان في العالم بكل تأكيد.

تابعية هذا الدوري إلى بلد كروي كبير

على الساحة الدولية يعد منتخب إسبانيا من أعظم منتخبات العالم وذلك بفضل ما حققه من انتصارات وإنجازات عظيمة في الكثير من البطولات، حيث يضم المنتخب الإسباني العديد من النجوم التي تمتلك الكثير من المهارات الفنية بداية من الحارس الإسباني العريق إيكر كاسياس الذي حصد جائزة أفضل حارس مرمى في العالم أكثر من مرة، مرورًا بالمدافع المخضرم سيرخيو راموس وهو مدافع نادي ريال مدريد وأحد أفضل مدافعي العالم، ثم يأتي في خط الوسط اللاعب أندريس إينييستا والذي حصد الكثير من البطولات مع المنتخب الإسباني، وبجانيه اللاعب ماركو أسينسيو الذي يعد من أبرز المواهب الإسبانية والعالمية، ثم صانع الألعاب الصغير إيسكو والذي يمتلك سرعة فائقة وقدم قوية، ويوجد أيضًا الكثير من اللاعبين الكبار فالمنتخب الإسباني معجج باللاعبين الذين يصنفون على رأس قائمة افضل لاعبي العالم.

كل هذا جعل المنتخب الإسباني من أفض المنتخبات العالمية وظل متربع على عرش القمة لمدة أربعة سنوات متتالية يحصد فيها المركز الأول، ثم تراجع مستواه قليلًا ولكنه مازال في الخمسة مراكز الأولى، وقد حصل المنتخب الإسباني على كأس الأمم الأوروبية ثلاثة مرات، والوصيف مرة في عام 2013، وأيضًا من ضمن إنجازاته حصوله على كأس العالم عام 2010، كل هذا وأكثر من الألقاب والبطولات جعلت المنتخب من أكبر المنتخبات الكروية في العالم.

اعتماد دولة إسبانيا على كرة القدم بشكل أساسي

عادة ما ترتكز جميع دول العالم على عنصر أساسي معين في جلب المال لخزائن الدولة، فمثلا دولة ألمانيا تعتمد على الصناعة بشكل رئيسي، ودولة مصر تعتمد على السياحة، وهكذا تعتمد إسبانيا على كرة القدم كمصدر أساسي لها، وتقوم بضخ الكثير من الأموال فيه من تنمية الملاعب وشراء أفضل لاعبي العالم، فلذلك يعد الدوري الإسباني أكثر الدوريات مشاهدة على مستوى العالم، وتأتى الجماهير إلى ملاعبه من كل صوب وحدب، مما يجعل كرة القدم أحد أهم مصادر السياحة في إسبانيا، ولذلك تدر كرة القدم الكثير من الأموال على الشعب الإسباني، وهذا أيضًا ما يحدث في الأرجنتين والبرازيل والبرتغال، فجميع هذه الدول تعتمد بشكل أساسي على رياضة كرة القدم، وتهتم بها كثيرًا، فهذه الدول لا تعرف عالميًا إلا بكرة القدم فقط، وهذا شيء مربح للدولة بكل تأكيد.

ولذلك ومع كل هذه الأموال التي تضخ لمصلحة كرة القدم وتنميتها، يعد الدوري الإسباني أكثر الدوريات مشاهدة على مستوى العالم أجمع، ففعليًا لا يوجد شخص في العالم لا يعرف برشلونة وريال مدريد، ولا يوجد من لا يعرف ميسي وكريستيانو رونالدو، فهذه الأسماء يعرفها الجميع حتى الأطفال الصغار، فمن الممكن أن يعرف هؤلاء الأطفال هذه الأسماء ويجهلون أسماء فرق الدوري المحلي عندهم بل واللاعبين أيضًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 × اثنان =