لماذا أعتاد الناس على كذبة أبريل وهل هي أمر مشروع؟

أسباب انتشار عادة كذبة أول أبريل من كل عام

لقد أعتاد الناس في بداية شهر أبريل أو نيسان من كل عام بالكذب والفكاهة الشديدة وقد سماها الناس كذبة أبريل ، وترجع جذور هذه الكذبة إلى العام الرابع والستين من القرن السادس عشر عندما وضع شارل التاسع التقويم الميلادي الجديد بعد تعديله.

0

توجد الكثير من الأقاويل حول الأصل في نشأة كذبة أبريل ولكن لا يعلم بشكل مؤكد الصحيح منها والخاطئ، والنظرية الأولى هي في الرابع والستين من الرقن السادس عشر عندما قام ملك فرنسا شارل التاسع بتعديل التقويم الميلادي وطرح تقويم جديد تعمل به فرنسا في المقام الأول ثم بقية الدول المسيحية، وقد كانت مراسم رأس السنة تقام في الواحد والعشرين من شهر مارس حتى اليوم الأول من شهر أبريل، ولكن جاء البابا غريغوري الثالث عشر بعدها بخمسة وثلاثين عام تقريبًا وقام بتعديل هذا التقويم وجعل الأول من يناير هو بداية العام وتقام الاحتفالات نهاية من شهر ديسمبر، وعمل العالم المسيحي بهذا التقويم ومن بقى على تقويم شارل التاسع أصبح عبارة عن فكاهة يضحك عليها باقي العالم، وهذه تعتبر أصدق الروايات وأقربها للصواب وهناك الكثير من الروايات الأخرى التي بسببها أعتاد الناس على كذبة أبريل مثل عيد هولي الهندي، أو اتخاذ شهر أبريل كموعد لشفاء المجانين الموجودين بالعالم، وغيرها من التفسيرات التي سنتناولها في مقالنا هذا، فتابعوا معنا.

سبب اعتياد الناس على كذبة أبريل

يعود السبب الرئيسي في اعتياد الناس على كذبة أبريل هو انتشار الكذب بكثرة بالغة في الأول من شهر أبريل كل عام، بل وبعض الناس يقومون بالكذب لمدة خمسة أيام متتالية في بداية هذا الشهر وليس يوم واحد، ولكن في الوقت الحالي وبسب بعد الكثير من الناس عن أحكام الدين الإسلامي أصبحت موضة كذبة أبريل أمر عادي جدًا لأن الكذب صار من سمات الكثير من الناس طوال العام، وسنوضح أشهر الأمثلة التي بسببها أعتاد الناس على كذبة أبريل وهي:

انتشار كذبة أبريل في إنجلترا

تعد المملكة المتحدة البريطانية هي أكثر المناطق التي تنتشر بها كذبة أبريل حيث أن الشعب البريطاني يفضل المزاح بشكل كبير، وأشهر هذه الأكاذيب هي الحادثة التي جرت في العام الستين من القرن التاسع عشر، فقد قام البريد الإنجليزي بحمل الدعوات المختومة بأختام مزيفة لحضور الحفل السنوي لغسل الأسود البيض، وقد وزعت هذه الدعوات بشكل كبير جدًا في مدينة لندن لأن الحفلة سوف تقام في برج لندن، وفي صباح يوم الأحد الموافق الأول من أبريل ذهبت الجموع الغفيرة إلى برج لندن متلهفة لرؤية هذا الحفل الكبير المزعم بأنه مجاني وبدون أي تكاليف من بدايته لنهايته، ولكن لم يكن الموضوع سوى مزحه بسبب قدوم شهر أبريل، وهناك أيضًا الكذبة الشهيرة جدًا في إنجلترا وهي إرسال حوالي مائتي رسالة إلى بعض من مديري دور كبار الأعمال.

وفيها طلب عاجل للاتصال برقم معين يوضع في الرسالة لوجود أمر خطير لا يحتمل التأخير، وعادة ما يكون وقت الاتصال هو ما بين الثامنة والعاشرة صباحًا في الأول من أبريل، وعندما يحين هذا الوقت يبدأ المديرين بالاتصال على الرقم المذكور في الرسالة ثم يجد الجميع أنها كذبة أبريل، وغيرها من الأكاذيب التي تحدث في إنجلترا على وجه التحديد فهي الموطن الأكثر تكرارًا لكذبة أبريل.

أشهر الأكاذيب في دولة رومانيا

بعد المملكة المتحدة البريطانية تأتي دولة رومانيا التي تعتبر إحدى دول البلقان وهي الأكثر شهرة بعد بريطانيا في تكرار كذبة أبريل، ففي الأول من يناير عام 1940 كان الملك كارول الثاني حاكم رومانيا في زيارة إلى أحد المتاحف الكبيرة في البلاد، وأثناء الذهاب علم أحد الرسامين الكبار في رومانيا بهذه الزيارة فقرر أن يفاجئ الملك بمزحه صغيرة لموافقة هذه الزيارة للأول من أبريل، فقام بالذهاب أولًا إلى المتحف ورسم رسمة صغيرة تحتوي على ورقة مالية من فئة كبيرة جدًا بل وتدل على أثريتها، وعندما دخل الملك المتحف رأى الورقة من مكان بعيد فقال لأحد الحراس أذهب وأجلب لي هذه الورقة الثمينة، وعندما ذهب الحارس وانحنى ليمسك بالورقة المالية فوجدها عبارة عن رسمة خادعة، فرجع إلى الملك وأعلمه بذلك فضحك كثيرًا وعرف حقيقة الأمر، وفي العام التالي قام هذا الفنان أيضًا برسم عدة رسومات عبارة عن سجائر مشتعلة ملقاة على الأرض، وعندما دخل الزوار المتحف وجدوا هذه السجائر هرولوا لأخذها فوجدوا أنها خدعة الأول من أبريل، وغيرها من الأكاذيب العديدة التي تحدث في رومانيا مع بداية شهر أبريل وذلك احتفالًا منهم بذكرى كذبة أبريل.

الأكذوبة الكبيرة لإحدى الصحف الصربية

في منتصف القرن العشرين قامت إحدى الصحف الصربية بنشر أكذوبة كبيرة مع بداية شهر أبريل، حيث أنه قد جاء في الصحيفة أن محطة سكة حديد مدينة بلغراد انهار سقفها على الكثير من المسافرين، مما تسبب في قتل العشرات وإصابة المئات من المسافرين وقتها وأغلب الإصابات خطيرة وقد تؤدي للموت بعد عدة ساعات، وفي الحقيقة لم يكن هذا الخبر عبارة عن كذبة أبريل بل كان خبرًا حقيقيًا كتب عن مصادر خاطئة، وهذا ما أدى إلى نشر الذعر في المدن الصربية وقامت الحكومة باستدعاء رئيس تحرير هذه الصحيفة لمحاكمته على هذا الخبر الكاذب، ولكن القدر كان في صف هذا الرجل فقد كان هذا العدد بتاريخ الأول من أبريل وهو ما أتخذه ذريعة للكذب والتحجج بأن الناس لم ينظروا إلى تاريخ العدد، فهو يوم كذبة أبريل الذي ينتشر فيه الأكاذيب حول العالم، وقد أفرجت الحكومة عن رئيس التحرير وقام بتخليد هذا اليوم وجعله اليوم المخصص للأكاذيب في صفحات الجريدة، وإلى يومنا هذا تقوم الجريدة بنشر بعض الأكاذيب في صفحاتها الأولى بداية من شهر أبريل كل عام.

كذبة أبريل القاسية من غوغل

في العام السادس عشر من القرن الواحد والعشرين قامت شركة غوغل بعمل مزحه أبريل عن طريق البريد الأساسي لها، حيث أنه في اليوم الأول من أبريل قامت بوضع أيقونة تحمل كلمة سيند أي إرسال بجانب مثيلتها الاعتيادية وهذا لتضليل المستخدم للضغط عليها بدلًا من الكلمة العادية، وقد كانت الجديدة عبارة عن شخصية كرتونية تسمى مينيونز وعند الضغط عليها تذهب إلى المستلم عبارة عن شخص كرتوني يسقط منه الميكروفون على الأرض، وهذا ما جعل الكثير من الناس يغضبون بدرجة كبيرة للغاية حتى أن بعضهم قد خسر وظيفته أو موعده الهام بسبب هذه ألمزحه، حيث أنه وفق ما ذكرته صحيفة ديلي تليغراف البريطانية أنه قام بعض الأشخاص بالوقوع في هذه ألمزحه وإرسالها إلى مديري العمل مما تسبب في إسقاط هيبتهم المهنية والإقصاء من وظائفهم.

ويقول فريق أخر أن هذه ألمزحه تسببت في إلغاء مقابلة عمل كان مرتب لها منذ شهور لعدم وثوق الشركة بهذا الشخص الذي أول ما بدأ به هو المزاح الغير محبوب في المجال التوظيفي، ولكن سرعان ما تداركت شركة غوغل الأمر وقامت بحذف هذه ألمزحه من البريد الأساسي لها جيميل، ونشرت اعتذارًا رسمي عن هذا الأمر وقالت بأنها لم تكن تعرف أن كذبة أبريل سوف تصل إلى هذا الحد الخطير.

انتقال كذبة أبريل إلى العالم العربي

بعد انتشار كذبة أبريل في الأوساط الأوروبية بكثرة دخلت هذه الكذبة إلى الدول العربية وهذا أمر غير مفاجئ، فبالطبع قد تعودنا على تقليد الغرب في أغلب عاداتهم وتقاليدهم إن لم يكن كلها، ففي تونس قامت القناة التلفزيونية التي تسمى نسمة باستبدال مذيعة الأحوال الجوية بالقناة بفتاة بدينة ذات ملابس غير مرتبة، وقامت بإلقاء النشرة الجوية مع بعد المزاح الغير اعتيادي، ثم ظهرت بعدها ببضعة دقائق المذيعة الأساسية للنشرة في زيها الرسمي تلقى النشرة الجوية بشكل اعتيادي، وهذا ما وصفته رئيسة تحرير القناة بأنها كذبة أبريل حيث حاولت القناة المزاح مع المشاهدين الذي اعتادوا على مشاهدة النشرة من قبل المذيعة الشقراء والجميلة، فقامت باستبدالها بفتاة بدينة لمفاجأة الجمهور في اليوم الأول من شهر أبريل.

وفي مصر قامت الصفحة التابعة للفنان خالد أبو النجا بنشر تغريده توضح أن الفنان قد شارك في مسلسل صراع العروش، وسوف يظهر كضيف شرف في الحلقة الثالثة من المسلسل ويمثل دور جنوني وغير متوقع، وهذا ما ظهر في النهاية أنه كذبة أبريل حيث أنه بعدما دخل المتابعون إلى الصفحة الرسمية للمسلسل الملحمي الكبير وجدوا أن اسم الفنان خالد أبو النجا لم يذكر في المسلسل من الأساس وهذا ما يعني أنه مزاح بمناسبة الأول من أبريل.

أكذوبة عبد الحليم وهاني شاكر

على الصعيد المصري كان الفنان عبد الحليم حافظ والفنان هاني شاكر هما أول من يقوموا بتطبيق كذبة أبريل في مصر، حيث أنه في العام السادس والسبعين من القرن العشرين نشرت جريدة الأخبار المصرية بقلم الصحفي نبيل عصمت أن عبد الحليم حافظ اكتشف سر صوت هاني شاكر، وهو نابع من زمارة صغيرة يضعها شاكر في حنجرته وهو ما سيتم كشفه أمام الجمهور مساء اليوم في معهد الموسيقي العربي، وهذا الخبر كان في عدد اليوم الأول من شهر أبريل ومكتوب بالخط العريض من الأعلى اليوم هو الأول من أبريل لا يجب عليك تصديق كل ما يقال في هذا العدد، هذا بجانب أن الخبر عندما ننظر إليه نجد أنه عبارة عن مزحه لا يمكن تصديقها كيف سيضح الفنان زمارة في حنجرته، وبالفعل قام الكثير من الناس بالذهاب إلى معهد الموسيقى هذا اليوم ولكنهم وجدوا أن المعهد مغلق من الأساس والخبر عبارة عن أكذوبة، فذهبوا إلى مقر جريدة الأخبار المصرية لكي يعرفوا حقيقة الأمر فوجدوا أن الجريدة تحتفل معهم بذكرى كذبة أبريل.

كذبة أبريل من الناحية الشرعية

نحن نعيش الآن في مجتمع تقليدي بحت يحاول التشابه بالعالم الغربي في كل عاداته وتقاليده ومن ضمن هذه العادات هي كذبة أبريل، وهذه العادة هي حرام في جميع الديانات السماوية ليس الإسلام فقط فقد جاء في سنن النبي الكريم أنه كان لا يحب الكذب ولو كان على هيئة مزاح فيقول في الحديث الشريف “إني لأمزح ولا أقول إلا حقًا”، وهذا تصريح واضح على تحريم العادة المسماة بأكذوبة أبريل، وفي الديانة المسيحية يقول الإنجيل “لا تفتر الكذب على أخيك، ولا تختلقه على صديقك” وهذا يبين لنا أن من اخترعوا هذه العادة هم على خطأ أيضًا، وفي الديانة اليهودية “لا تسرق، ولا تكذب، ولا تغدر بصاحبك” أي أن هذا الأمر محرم في جميع الديانات السماوية وليس الإسلام فقط.

الكاتب: أحمد علي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 + 7 =

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقاقرأ أكثر