تطبيق جوجل ديو : لماذا أصبح Google due ذو شعبية مؤخرًا ؟

تطبيق جوجل ديو : لماذا أصبح Google due ذو شعبية مؤخرًا ؟

تمكن تطبيق جوجل ديو Google Due من الانتشار حول العالم في زمن قياسي، وأصبح عدد مستخدميه حول العالم يقدر بالملايين.. ترى لماذا ؟

52
0
تطبيق جوجل ديو

يعد جوجل ديو Google Due أحد أحدث إصدارات تطبيقات الهواتف الخاصة بإجراء المراسلات والمكالمات المرئية، ورغم شيوع تطبيقات الهاتف الجوال الخاصة بإجراء المحادثات والتي أغلبها يترفع من مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، إلا أن تطبيق جوجل ديو تمكن من المنافسة واستطاع أن يجذب اهتمام مستخدمي الإنترنت وحقق انتشاراً واسعاً في زمن قياسي، كما توقع المحللون أن ينتشر بصورة أكبر خلال الأشهر القليلة المقبلة خاصة أن شركة جوجل قد أعربت عن نيتها في تطوير التطبيق وإدخال المزيد من الخيارات إليه.

مميزات تطبيق جوجل ديو Google Due :

يتوفر في تطبيق جوجل ديو Google Due العديد من الخصائص التي كفلت له التميز، وكانت سبباً في انتشاره بين المستخدمين بتلك السرعة، ومن أهم تلك المزايا ما يلي:

 لا يشترط توفر حساب جوجل :

أغلب تطبيقات الهواتف الذكية تشترط أن يكون لدى مستخدمها حساباً يتبع الموقع الرئيسي للجهة المُصدرة لها، لكن ذلك لا ينطبق على تطبيق جوجل ديو الذي أرادت شركة جوجل أن يكون مستقلاً بذاته، من ثم فأن استخدام هذا التطبيق لا يستلزم تسجيل الدخول من خلال حساب Google، إنما إنشاء الحسابات على هذا التطبيق يتم من خلال رقم الهاتف فقط والذي يتم تأكيده عن طريق الكود السري الذي يصل لصاحب الحساب من خلال الرسائل القصيرة SMS.

تعدد المنصات :

من العيوب الشائعة في أغلب التطبيقات المخصصة للهواتف الذكية هو أن استخدامها يقتصر على منصة واحدة، بمعنى أن استخدام التطبيق يتطلب امتلاك هاتف يعمل بواسطة نظام تشغيل معين، لكن جوجل تنتبهت لتلك المشكلة ولهذا حرصت على أن يكون تطبيق جوجل ديو متوافقاً مع أكثر من نظام تشغيل حتى يناسب الشريحة الأكبر من المستخدمين، وقد جاء هذا التطبيق داعماً لنظام تشغيل أندرويد وكذلك نظام تشغيل IOS المستخدم في هواتف شركة أبل، وهما نظامي التشغيل الأكثر شيوعاً وانتشاراً حول العالم.

الإعلانات

متخصص في مكالمات الفيديو :

الحكمة تقول أن الأمور حين تزيد عن حدها تنقلب إلى ضدها، وهذا القول ينطبق في كثير من الأحيان على تطبيقات الهواتف المحمولة، حيث أن بعض الشركات تعمل على تزويد تطبيقاتها بعدد كبير من الخيارات لجعلها أكثر تميزاً إلا أن ذلك يجعل استخدامها يتسم بشىء من الصعوبة، وهذا أيضاً تجنبته جوجل حين طرحت تطبيق جوجل ديو حيث جعلته تطبيقاً خاصاً بمكالمات الفيديو دون غيرها، فالتطبيق لا يسمح بتداول الرسائل النصية Chat أو تبادل الملفات وغير ذلك، الأمر الذي جعل التعامل معه يتسم بدرجة أكبر من السهولة.

يتوافق مع سرعة الإنترنت :

من أهم مميزات تطبيق جوجل ديو للمحادثات أنه يتوافق تلقائياً مع مستوى خدمة الإنترنت، حيث تم تصميمه بحيث تتحول المكالمة المرئية إلى مكالمة صوتية تلقائياً إذا ضعفت سرعة الإنترنت، وهو الأمر الذي يضمن ألا ينقطع الاتصال في حالة تعرض شبكة الإنترنت لأي مشكلة تقنية طارئة.

الإعلانات

التشفير والخصوصية :

نعيش اليوم في عالم مفتوح تصعب السيطرة عليه، وخلال الفترة الأخيرة انتشرت جرائم الإنترنت المتمثلة في أعمال اختراق البريد الإلكتروني والحسابات الشخصية والتجسس على المكالمات وغير ذلك، لكن مطوري تطبيق جوجل ديو حرصوا على أن يضمن تطبيقهم للمستخدمين أعلى درجات الأمان والخصوصية، لهذا اعتمدوا في تصميمه على أسلوب التشفير المسمى نهاية إلى نهاية End to end، والذي يعد أحد أقوى أنظمة التشفير والذي يضمن تأمين المكالمات المجراة من خلال التطبيق ضد الاختراق ومخاطر الإنترنت، حيث لا يمكن لأي شخص حول العالم بما في ذلك شركة جوجل نفسها من التصنت على المحادثات.

اترك رد

ten − 1 =