لماذا يجب تناول السلطة الخضراء يومياً ؟

قيمة السلطة الخضراء الحقيقية تفوق كونها فاتح للشهية، ولا تتمثل في اللمسة الجمالية التي تضفيها على السفرة بألوانها الجذابة، ولا تنتهي عن مذاقها اللذيذ المحبب للجميع.. السلطة الخضراء في الحقيقة هي الطبق الأكثر مثالية على الإطلاق، هو الطبق الذي يجتمع به أكثر من 80% من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، وهو سبب كافي لجعل السلطة الخضراء الوجبة اليومية الرئيسية.

 فوائد السلطة الخضراء :

أيا كان المصاب به الإنسان تجد الطبيب ينصح بتناولة السلطة!.. هذا لأن تناول السلطة يعد بمثابة تناول وجبة من حبوب المكملات الغذائية، فهي تحتوي على نسب مرتفعة من المعادن والأملاح والعناصر الغذائية الأخرى، وهذا بالطبع يؤثر بشكل إيجابي على الصحة العامة للإنسان:

 مضاد لفقر الدم :

السلطة الخضراء تعتبر من أحد مصادر عنصر الحديد الرئيسية، حيث أن نسبة 75% تقريباً من هيموجلوبين الدم مُركبة من الحديد، وهو المسئول عن نقل الأكسجين من الرئتين إلى كافة أعضاء الجسم، وبالتالي تنشيطهم وتحفيزهم لأداء وظائفهم الحيوية المختلفة.

 هام للمرأة الحامل :

المرأة الحامل تكون عرضة أكثر من غيرها للإصابة بالعديد من الأمراض، ومرض الأنيميا هو الأكثر انتشاراً بينهم، خاصة إذا كانت الحامل تعاني في الأصل من الضعف، وينتج هذا عن افتقارهم للعديد من العناصر الغذائية الأساسية، والتي تحتاجها الحامل بمعدلات أعلى لتكفيها هي والجنين، وهذا كله يمكن التغلب عليه بالانتظام في تناول طبق السلطة الخضراء بصفة يومية، ويؤكد الأطباق أنه كافي لحماية الأم من الأنيميا أو التعرض لفقر الدم، وأنه يمدها بمختلف العناصر الغذائية التي تحتاجها خلال فترة الحمل.

 منشطة للعقل :

صحة المخ والحفاظ وتنشيط القدرات العقلية لهم نصيب من فوائد سلطة الخضار، فالطماطم التي تعد مكوناً رئيسياً من مكونات السلطة الخضراء ، لديها القدرة على حماية العقل من تأثير الأيونات الزائدة الموجودة بالجسم، علاوة على حفظها سلامة الخلايا الدماغية، وهذا بسبب احتواء ثمار الطماطم على نسب مرتفعة من مادة الليكوبين، كذلك البصل الأحمر المستخدم بالسلطة له دور مشابه، فهو له قدرة على تجديد الخلايا وإصلاح ما يتلف منها، ووفقاً لما أثبتته دراسة فرنسية أجريت مؤخراً حول البصل، فأن الانتظام في تناوله يؤدي الارتقاء بالقدرات العقلية خاصة بالنسبة للأطفال.

 إنقاص الوزن :

لا يوجد برنامج تخسيس واحد لا يتضمنه السلطة الخضراء ، وهذا لأنها تساهم في إنقاص الوزن بأكثر من طريقة.. فهي وجبة متكاملة غنية بالعناصر الغذائية وبذات الوقت منخفضة السعرات، مما يجعل منها منفردة وجبة عشاء مثالية لمتبعي أنظمة الريجيم، أيضاً ينصح الأطباء بتناول السلطة الخضراء في بداية وجبة الغداء، وهذا لأنها تمنح آكلها شعوراً بالشبع وبالتالي تحد من استهلاكه للنشويات والكربوهيدرات، ولنفس السبب تعد السلطة الخضراء وجبة مثالية بالنسبة لمريض السكري، حيث أن الحد من تناول الدهون والنشويات يساعد على خفض معدل السكر بالدم.

 الجهاز الهضمي :

السلطة الخضراء تساهم بفاعلية في حماية الجهاز الهضمي، وذلك من خلال قدرتها على تطهيره من أنواع البكتيريا التي تيعيش بالأمعاء، في ذات الوقت يُنصح بتناول السلطة الخضراء كل من يعاني من الإمساك المتكرر، وهذا بفضل احتواءها على نسب مرتفعة من السليولوز الذي يسهل حركة الأمعاء، مما يمكن معه القول بأن السلطة الخضراء بمثابة مُلين طبيعي.

 مفيدة للبشر والشعر :

مستحضرات التجميل ودهانات الحروق تعتمد في تركيبها بشكل أساسي على فيتامين هـ، وهذا لفاعلية هذا الفيتامين في الحفاظ على صحة البشرة وتقوية بصيلات الشعر، لكن إن كنت من المنتظمين في تناول السلطة الخضراء ،فأنك لست في حاجة إلى استخدام مستحضرات تجميل، فـ السلطة الخضراء غنية بفيتامين هـ وتمد الجسم بنسبة مرتفعة نسبياً منه، مما يضيف تأخر ظهور أعراض الشيخوخة الجلدية إلى فوائد السلطة الخضراء ،بجانب أنه يقلل من احتمالات التعرض للإصابة بسرطان الجلد، ويعالج العديد من الأمراض الجلدية كالإنزيما والقرحة والصداف.

التعليقات مغلقة.