لماذا مسلسل السهم Arrow الموسم 4 هو الأكثر انتظاراً ؟

صدرت ثلاثة مواسم ناجحة من مسلسل السهم ، لكن النقاد والجمهور يعتقدوا بإن الرابع سيكون هو الأقوى.. ترى لماذا ؟ وما سر حالة الترقب التي يعيشها عشاقه حالياً؟

0

مسلسل السهم أو Arrow هو مسلسل أمريكي من إنتاج وارنر بروس ودي سي كوميكس، صدر الموسم الأول منه في أكتوبر من عام 2012م، من بطولة ستيفن إيميل وكاتي كاسيدي وإيميلي بت ريكاردز وديفيد راماسي، ومن المنتظر أن يصدر قريباً الموسم الرابع من مسلسل السهم ،وحتماً إنك شاهدت الملصق الدعائي الخاص به أو الإعلان التشويقي له على شبكة الإنترنت، فهناك ملايين بشتى بقاع العالم يتشاركون تلك المواد، وينتظرون بفارغ الصبر صدور الموسم الجديد من مسلسل السهم ،ويعتقدون إنه سيكون الأهم في مسيرة هذا المسلسل، الذي حقق نسب مشاهدة هائلة خلال السنوات الماضية.

مسلسل السهم Arrow .. لماذا موسمه الرابع هو الأهم ؟

حالة الانتظار والترقب للموسم الرابع من مسلسل السهم لها ما يبررها، فهناك أسئلة أكثيرة تعصف بأذهان عشاق السهم، ومع اقتراب موعد العرض وطرح الإعلان الأول للمسلسل، تضاعفت أعداد تلك الأسئلة فزاد شغفهم به وشوقهم إليه، الأمر الذي دفع النقاد للتخمين بأن الموسم الرابع من مسلسل السهم ،سيكون الموسم الأهم بين جميع مواسمه.

1- سر العودة :

الموسمين الأول والثاني من مسلسل السهم أو Arrow، كانت لهما خاتمة مفتوحة تمهد للأحداث التي ستدور بالأجزاء التالية، بينما الجزء الثالث من السهم يمكن القول بإن نهايته كانت سعيدة، ومثالية بالقدر الكافي لجعلها خاتمة للمسلسل ككل، فقد تمكن أوليفر من هزيمة قوى الشر الممثلة في رأس الغول، ثم تخلى عن شخصية قلنسوته الخضراء وقوسه وسهامه، وقرر أن يمضي ما بقي من عمره في سلام، وأن ينعم أخيراً بحياة مستقرة برفقة حبيبته فليستي بعيداً عن الخطر. لكن أوليفر أو السهم يظهر في الإعلان التشويقي للموسم الرابع، وقد عاود ارتداء بذلة الحارس الليلي، ويخوض الكثير من الصراعات في مواجهة أباطرة الجريمة، والسؤال هو ما الحدث الذي أجبره على العدول عن قراره، والعودة إلى الشوارع في صورة الحارس الليلي مرة أخرى؟..

2- دايمن دارك :

أعلن المنتج المنفذ لـ مسلسل السهم في وقت سابق، إن شخصية الشرير دايمن دارك الشهيرة بعالم القصص المصورة والكوميكس، ستظهر ضمن أحداث الموسم الرابع من مسلسل السهم ،ثم جاء الإعلان التشويقي الأول للمسلسل ليؤكد هذه المعلومة، وقد اهتم المخرج بإبراز هذه الشخصية خلال الإعلان الذي لا تتجاوز مدته الدقيقة والنصف، والذي يتضح منه إن صراع السهم مع دايمن دارك سيكون ملئ بالإثارة والمفاجآت، مما يجعله أحد أهم العوامل التي تجعل عاشقي مسلسل السهم لا يطيقون الانتظار، للتعرف على تفاصيل هذا الصراع، وجدير بالذكر إن الممثل نيل ماكدونوهو من يجسد شخصية دايمن دارك بالموسم الرابع من مسلسل السهم

3- صراعات غير محسومة :

بالحديث عن شخصيات الأشرار والخصوم في مسلسل السهم ،فلا يمكننا إعفال إن هناك صراعات في حياة أوليفر كوين لم تحسم، ولابد وإنها من الأمور التي تجعل الموسم الرابع هو الأهم بين جميع مواسم مسلسل السهم ،وتجعل الملايين في انتظاره لمعرفة مصير تلك الخصومات، وأبرز أعداء أوليفر كوين الذين على قيد الحياة، هما سلايد ويلسن السجين في جزيرة ليان ليو، والذي ظهر خلال إخدى حلقات مسلسل السهم الموسم الثالث، واتضح منها إنه لا يزال يمقت أوليفر ويحاول الفرار من محبسه كي ينتقم منه، لاعتقاده بإنه كان المتسبب في موت حبيبته السابقة شادو، فهل سينجح في الهرب من سجنه وسنشاهده مجدداً بأحداث الموسم الجديد؟..

أما الخصم الثانية والذي لا يقل خطورة عن سلايد، هو مالكوم مرلين الذي تمكن من الانتصار على أوليفر أكثر من مرة، والذي أُجبر أوليفر على التهادن والتعاون معه في مرحلة ما، كي يتمكن من هزيمة رأس الغول، وظهور شخصية مالكوم مرلين ضمن أحداث الموسم الرابع لـ مسلسل السهم هو أمر مؤكد، لكن لم تعلن الشركة المنتجة عن أي تفاصيل متعلقة بالدور الذي ستلعبه هذه الشخصية في تحريك الأحداث، لكننا يممكننا توقع ذلك، فشخص ماكر ومخادع مثل مالكوم ميرلن من المستبعد أن يلتزم بالهدنة أو العهد، خاصة بعدما تضاعفت قوته بتقلده منصب رأس الغول، وتحوله إلى زعيم لمنظمة اتحاد القتلة، المنظمة الإجرامية الأقوى على كوكب الأرض.. هناك أسئلة كثيرة مثارة حول هذه الشخصية، في انتظار الموسم الرابع من مسلسل السهم ليجيب عليها.

4- سارة لانس / بلاك كناري :

طالما إنك من متابعي مسلسل السهم “Arrow”، فحتماً إنك تعلم من تكون هي سارة لانس أو بلاك كناري، وكذلك تعلم إنها لعب دور محوري في أحداث المسلسل، وكيف شكلت دعماً لأوليفر سواء على جزيرة ليان ليو، أو في أثناء مكافحته للجريمة في شوارع ستارلنج سيتي، وقد شهدت الحلقة الاولى من الموسم الثالث نهاية هذه الشخصية، بعد أن لقيت حتفها بتدبير مالكوم ميرلن، وشكل موتها صدمة حقيقية لغالبية متابعي مسلسل السهم ،وإن كان تحلل الجسم بعد الوفاة يحدث في الواقع، فإن في عالم الخيال العلمي والأبطال الخارقين، يمكن أن يحدث العكس، وسيشهد الموسم الرابع من مسلسل السهم عودة شخصية سارة مرة أخرى.

ورغم إن استطلاعات الرأي أثبتت سعادة محبي المسلسل بعودتها، إلا أن من المحتمل أن تظهر سارة ضمن الأحداث كضيفة شرف فقط، كنوع من التمهيد لظهور الشخصية ضمن مسلسل “Legends of tomorrow” الذي تنتجه ذات الشركة، ويشاركها بطولته نجم الموسم الثالث “براندون روث” الذي جسد دور “راي بالمر \ ذا آتوم”، بجانب بطلي بريزون بريك وينتروث ميلر ودومنيك بروسل.

5- فريق الأبطال :

في عالم الأبطال الخارقين دائماً ما يعمل البطل على مكافحة الجريمة منفرداً، هذا ظهر في الأعداد الاولى لقصص شخصيات مثل باتمان وسوبر مان وغيرهما، لكن مع مرور الوقت أدرك القائمون على إنتاج هذه القصص، إن وجود فريق من المقاتلين المكافحين للجريمة، يزيد الأحداث تشويقاً ويُسرع من وتيرتها فيحطم الملل، الأمر الذي أدى إلى ظهور شخصيات مثل روبن وبات جيرل كمساعدين للوطواط، ووندر وومان كرفيقة لسوبر مان في صراعاته، وبالنسبة لـ مسلسل السهم فإن الأمر لم يختلف كثيراً، ففي الموسم الأول بدأ أوليفر كوين أو جرين آرو نضاله منفرداً، ومع تصاعد الأحداث اكتسب أوليفر الكثير من المعاونين، وبنهاية الموسم الثالث بلغ عددهم خمسة معاونين رئيسيين هم:

  • فليستي سموك
  • جون ديجل
  • روي هاربر / أرسنال
  • لورل لانس / بلاك كناري 2
  • ثيا كوين / سبيدي

هذا بجانب من يعاونوه بطريق غير مباشر، مثل المحقق لانس وباري آلن أو البطل الخارق فلاش، والذي ظهر بأكثر من حلقة من حلقات مسلسل السهم كشخصية غير رئيسية، ومع عودة سارة لانس إلى الحياة مرة أخرى، فإن ذلك يجعلنا أمام فريق كامل من الأبطال، سيزيد الأحداث تشويقاً ويزيدنا نحن تشوقاً ولهفة لمشاهدتها.

6- السهم :

أخيراً فإن العامل الأهم الذي يشكل أهمية الموسم الرابع لـ مسلسل السهم، هو السهم نفسه أو شخصية البطل الرئيسي أوليفر كوين، والتي حرص مؤلفي المسلسل منذ اللحظة الأولى على أن ينأوا بها عن النمطية، فهو ليس بطل خارق تقليدي، من ذلك النمط الذي يرتدي زياً غريباً، ويخرج في كل مساء للشوارع ليخوض حروباً ضد الأشرار تنتهي دوماً بانتصاره، بل إن مسلسل السهم يهتم بالجانب الإنساني للشخصية، فأوليفر كوين برغم ما يمتلكه من قوة ومهارة قتالية فائقة، فهو بداخله إنسان جريح مقهور، فقد عدد من المقربين وضحى بالكثير لأجل تحقيق هدفه السامي، ومن تابع مسلسل السهم منذ موسمه الأول، سيدرك إن تلك الشخصية قد مرت بالعديد من مراحل التطور، حتى إن أوليفر الذي شاهدناه في الحلقة الأخيرة من الموسم الثالث، هو شخص مختلف تماماً عن ذلك الذي ظهر بأولى حلقات الموسم الأول، فالمسلسل برغم إنه يصنف كمسلسل تشويق وإثارة، إلا أنه لا أحد ينكر إن الجانب الدرامي به من أبرز عوامل تميزه، والسؤال ما الذي يحمله لنا الموسم الرابع من مسلسل السهم ؟،  خاصة وإن التسريبات تؤكد إن أوليفر سيعاني من الكثير على المستوى الشخصي، وإنه خلال الموسم الرابع سيكتشف إن له ابناً، فما سيكون تأثير ذلك عليه وعلى سير الأحداث؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

17 − ثلاثة =

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقاقرأ أكثر