لماذا سمي برج السرطان بهذا الاسم وهل هو حقيقي ؟

برج السرطان هو البرج 4 في قائمة الأبراج الفلكية يتصف مواليده بصفات فريده لكن لماذا سمي برج السرطان هكذا وكيف نشأ وهل له أصل في علم الفلك أم أنه أسطورة؟

0

عالم الفلك والأبراج من أكثر الموضوعات المثيرة التي تجذب اهتمام العديد من الناس، وذلك لما يُقدمه علماء الفلك من صفات شخصية يُقال أنها تنطبق على كافة مواليد البرج، بالإضافة للتكهنات والتطلعات المستقبلية حول شكل حياتهم وما ينتظرهم، لكن هل تساءلت يوماً عن نشأة هذه الأبراج؟ وهل هي حقيقية أم أنها من نسج الخيال لا أكثر! في هذا المقال سنلقي الضوء على أحد الأبراج الفلكية وهو برج السرطان، سنعرف نشأته الأسطورية، وتاريخ تكون سديم السرطان وكيف تم اكتشافه أول مرة، ولماذا سمي بهذا الاسم؟

لماذا سمي برج السرطان بهذا الاسم وهل هو حقيقي؟

ما هو سديم السرطان

  • سديم السرطان هو بقايا انفجار نجم من نوع المستعر الأعظم بالإضافة للرياح السديمة النابضة ويقع في كوكبة الثور ويبعد عنا نحو 6500 سنة ضوئية، تكون قبل ما يقرب من ألف عام مضت، وتحديداً عام 1054م، طبقاً لرصد اليابانيون والعرب القدماء بالإضافة لسكان قارة أمريكا الشمالية الأصليون، والجدير بالذكر أن بقايا النجم مازالت في تمدد وتوسع مستمر حتى اليوم، فقد وصل اتساعها نحو 11 سنة ضوئية.
  • أكبر صورة تم التقاطها لسديم السرطان كانت بواسطة التلسكوب الفضائي هابل وهي عبارة عن تجميع لـ 24 صورة أخرى.

تكوين سديم السرطان

  • يتكون سديم السرطان من نجم مركزي نابض هو المسئول عن وجوده وتم اكتشافه أول مرة عام 1942م، وكان أول نجم نابض تم اكتشافه، كما اعتبر أكثر النجوم اللامعة التي تنبض بأشعة جاما في السماء.
  • يدور النجم المركزي حول نفسه بسرعة شديدة جداً تصل لحوالي 30 دورة في الثانية الواحدة ويُعتبر دورانه السريع المصدر الرئيسي للمعان نجم السرطان الداخلي.
  • يتكون السديم أيضاً من ملايين الالكترونات التي تدور بسرعة فائقة تُقارب سرعة الضوء وتُحدث ضوء أزرق قرب النجم الداخلي النابض.
  • أما الجزء الخارجي فيبدو برتقالي اللون وهو في الأساس غاز الهيدروجين المتبقي من انفجار النجم المستعر الأعظم الذي كون سديم السرطان.

نظريات نشأة سديم السرطان

  • وفقاً للنظريات القائمة حالياً يتوقع العلماء أن النجم الذي انفجر مُكوناً السديم السرطاني كانت كتلته تساوي من 9 إلى 12 ضعف كتلة الشمس في مجرتنا، وذلك لأن النجوم ذات كتلة تساوي 8 أضعاف كتلة الشمس أو أقل لا يُمكن أن تنفجر وإنما تُكون سديم كوكبي مباشرة، أو النجوم أعلى من 12 ضعف كتلة الشمس فتكون سُدم مختلفة عن سديم السرطان من ناحية التكوين.
  • لكن هذه النظرية مازالت غير كاملة، فعند قياس حجم وكتلة سديم السرطان الحالية عن طريق الانبعاثات الضوئية يتضح أنها أقل بكثير من حجم النجم المستعر الذي توقعه العلماء، وحتى الآن مازال العلماء حائرين حول هذه النقطة ولم يتمكنوا من الوصول لفك لغز الطاقة المفقودة.
  • أحدى النظريات التي حاولت تفسير اختفاء هذه الكتلة، رجحت أن النجم فقدها قبل الانفجار من خلال الرياح النجمية السريعة، ومن المفترض أن هذه الكتلة تشكل غلافاً حول السديم لكن حتى الآن لم تكمن أحد من رصدها.

كوكبة السرطان

  • كوكبة السرطان هي ما يُشار إليه عادة في علم الفلك وليس السديم، وهي من الكوكبات متوسطة الحجم، تبلغ مساحتها نحو 506 درجة، ونجومها خافتة نوعاً ما، كما تضم نجمين لهما كواكب معروفة، أحدهما له كوكب مشابه لكوكب الأرض بظروفه المناخية لكنه اكبر من ناحية الحجم ويعتقد العلماء بإمكانية الحياة عليه، بالإضافة لأربع كواكب غازية عملاقة.
  • قديماً كانت كوكبة السرطان رمزاً لشمس الجنوب في الإمبراطورية الأكدية ببلاد الرافدين، وكانت ترمز للانقلاب الصيفي، لكن بعد ذلك أصبحت في شهري يونيو ويوليو نتيجة تغير محور الأرض.
  • كان رمز كوكبة السرطان متغيراً على مر العصور، فقد استخدم له عدد من الحيوانات البحرية مثل السلاحف وغيرها، لكن دائماً كانت كائنات بحرية ذات هيكل حتى تم الوصول لهذا الرمز المعروف حالياً وهو حيوان السلطعون البحري.

برج السرطان الفلكي

  • برج السرطان الفلكي هو البرج الرابع من مجموعة الأبراج الفلكية، وينتمي للفئة المائية، يبدأ من يوم 21 يونيو وينتهي في 22 يوليو، والكوكب المسيطر عليه هو القمر الأرضي، ويعتقد علماء الفلك أن كل من ولد في وقت برج السرطان قد تأثرت شخصيته به لحد كبير.
  • حيث يوصف مواليد السرطان عادة بأنهم أكثر الأبراج حساسية وعاطفية ومزاجية، كما يتسمون بالوفاء والمرح والجاذبية، ولديهم انجذاب فطري للشواطئ والبحار والأماكن الطبيعية الهادئة، خاصة في أوقات اكتمال القمر.

برج السرطان في الميثولوجيا اليونانية

  • ارتبط برج السرطان في الميثولوجيا اليونانية بحرب هيدرا وهيرقل، حيث أقسمت هيرا على قتل هيرقل والثأر منه، لذلك أرسلت سلطعون بحري كي يقوم بعض اصابع قدم هيرقل فيختل توازنه ويخسر الحرب، لكن هيرقل تمكن من سحق السلطعون بقدمه، لذلك قامت هيرا برفعه للسماء تقديراً لجهوده وولائه في خدمتها.

برج السرطان في الميثولوجيا الصينية

  • يرمز السرطان في الأساطير الصينية القديمة إلى المعرفة، وهو البيت الثالث والعشرون من ثمانية وعشرون بيتاً، يُدعى جيو وهي كلمة صينية تعني حرفياً “الأشباح”.
  • أيضاً يُقسم الصينيون السماء إلى أربعة أقسام مقابل الأربع فصول، كل منها له مخلوق أسطوري خاص به، ويقع السرطان في جزء الطائر البرتقالي الجنوبي الذي يُمثل فصل الصيف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 × 5 =

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقاقرأ أكثر