لماذا تدخين الشيشة أشد خطورة من تدخين السجائر؟

أثبتت الدراسات إن تدخين الشيشة أشد خطورة من تدخين السجائر وكافة أشكال التدخين الأخرى بصفة عامة.. فترى لماذا ؟ وما تأثير الشيشة على الصحة العامة للإنسان؟

0

يلجأ البعض إلى تدخين الشيشة أو النرجيلة كبديل لوسائل التدخين الأخرى وعلى رأسها السجائر، وذلك اعتقاداً بأن الشيشة أقل ضرراً وخطراً بدعوى إن مرور الدخان عبر المياه يحد من نفاذ المواد السامة لداخل الجسم، لكن هذا القول بالتأكيد خاطىء جملة وتفصيلاً بل إن العكس هو الصحيح، وقد أثبتت أكثر من دراسة علمية إن تدخين الشيشة أشد خطورة على الصحة العامة للإنسان من تدخين السجائر أو أي من أشكال التدخين الأخرى.

مخاطر تدخين الشيشة :

اعتبار الأطباء تدخين الشيشة أخطر أشكال التدخين لم يأت من فراغ بل جاء مترتباً على نتائج الدراسات الكاشفة لأضرار الشيشة وما يترتب على تدخينها من آثار بالغة الخطورة، من أمثلتها الآتي:

1- تسبب مرض السرطان :

كشفت الدراسات إن تدخين الشيشة يضاعف من احتمالات التعرض إلى مرض السرطان، ذلك لأن أسلوب تدخين الشيشة -بعكس تدخين السجائر- يساعد على استنشاق الدخان بعمق وإيصاله إلى الرئتين بشكل مباشر، وبطبيعة الحال ذلك الدخان يكون محملاً بالعديد من المواد السامة مثل أول أكسيد الكربون والعناصر الثقيلة، وجميعها من المواد التي تؤدي إلى حدوث الإصابة بعدد من أنواع السرطان مثل سرطان الرئة وسرطان الفم والمثانة.

2- أمراض الفم واللثة :

دخان الشيشة يحتوي على نسب مرتفعة من مواد النيكوتين والكوتينين، بالتالي فإن تدخين الشيشة يساعد على ارتفاع مستوياتهم في بلازما الدم واللعاب وكذلك البول، الأمر الذي يؤثر بصورة سلبية على سلامة اللثة وأنسجة الفم.

3- الضعف الجنسي :

أكدت أكثر من دراسة علمية إن الإدمان على التدخين بكافة أنواعه يؤثر على الصحة الجنسية ويُخفض من خصوبة الرجال، وقد حذر الأطباء مراراً وتكراراً من تدخين السجائر كون المركبات التي تحتويها تؤدي إلى قتل الحيوانات المنوية وتسبب ضعف الانتصاب، أما تدخين الشيشة فهو يُحدث نفس التأثير السلبي ولكن بصورة أسرع، ذلك لأن كم المواد المستنشقة خلال تدخين الشيشة تعادل 48 ضعفاً لما يتم استنشاقه أثناء تدخين السجائر.

4- يهدد سلامة الحمل والجنين :

الخطر الصحي الناتج عن تدخين الشيشة مضاعف بالنسبة للسيدات الحوامل، إذ إنه لا يؤثر عليهن فقط بل إن تأثير المواد السامة المستنشقة يمتد إلى الأجنة، وقد أكدت أكثر من دراسة علمية إن وزن الطفل المولود لأم مدخنة للشيشة يكون أقل من المعدل الطبيعي، مما يزيد من احتمالات تعرضه لمشاكل صحية بجانب إن أغلبهم يولد مصاباً بمشكلات في الجهاز التنفسي.

5- أمراض القلب :

تدخين الشيشة يؤثر بصورة سلبية بالغة على سلامة عضلة القلب والشرايين، ذلك لإن المركبات السامة التي يكون دخان الشيشة مُحمل بها يساعد على تكوين جلطات الأوعية الدموية، مما يضر بعضلة القلب والجهاز الدوري بصفة عامة، علاوة على إن التدخين بصفة عامة و تدخين الشيشة على وجه الخصوص يزيد من احتمالات التعرض إلى الأزمات القلبية أو السكتات الدماغية.

6- الأمراض المعدية :

من الأسباب الرئيسية التي دفعت العلماء لاعتبار تدخين الشيشة أشد خطورة من تدخين السجائر أو الغليون، هو إن تدخينها في الأماكن العامة يزيد من احتمالات التعرض للإصابة بالأمراض المعدية الخطيرة، مثل مرض الدرن أو الطفيليات العمدية وبكتيريا الهليكوبكتر المسببة لقرحة المعدة وغيرها، وتحدث الإصابة بالعدوى نتيجة استخدام أكثر من شخص لنفس الشيشة.

7- أضرار تجميلية :

تدخين الشيشة يؤثر بشكل سلبي على المظهر العام فالدخان الناتج عنها يؤدي إلى إصفرار الأسنان كما إنه يضعفها وقد يسبب تكسرها أو تساقطها، بجانب إن المركبات السامة التي يحتويها دخان الشيشة يؤثر على صحة البشرة، وأكدت الدراسات أن التدخين أحد الأسباب المباشرة لظهور التجاعيد والانكماشات وكافة أشكال الشيخوخة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 × واحد =