لماذا تتساقط الأسنان عند الكبر وكيف يمكن الحفاظ عليها؟

الأسنان هي اللآلئ الصغيرة التي تزين فم الإنسان فتضفي على ابتسامته جمالاً وسحراً: لماذا تتساقط الأسنان في الكبر وماهي الأمراض التي تصيبها وكيف نحافظ عليها

0

الأسنان هي تلك اللآلئ الصغيرة التي تزين فم الإنسان فتضفي على ابتسامته جمالاً وسحراً خاص، لك مع الأسف لا تدوم هذه الابتسامة الساحرة كثيراً خاصة مع تقدم الإنسان في العمر، تصبح الأسنان عرضة للكثير من الأمراض التي تفقدها تألقها ورونقها الخاص حتى ينتهي الأمر بتساقطها إن لم يتداركها الإنسان، لكن لماذا تتساقط الأسنان خاصة بين كبار السن؟ وما هي الأمراض التي تصيبها؟ وكيف نحافظ على جمالها ورونقها؟ كل هذه الأسئلة وأكثر ثم نجيب عليها في المقال التالي.

لماذا تتساقط الأسنان عند الكبر وكيف يمكن المحافظة عليها؟

ما هي الأسنان؟

هي مجموعة من التراكيب شبه عظمية تتكون من جزئيين أساسيين هما الجذر، وهو جزء غير ظاهر للعيان لا يمكن رؤيته إلا من خلال الأشعة المقطعية حيث يتواجد تجويف خاص داخل اللثة، أما التاج وهو الجزء الذي يظهر للعيان ويتكون من مجموعة أعصاب وأوعية دموية منوطة بتغذية السن ويحيط به طبقة خارجية تسمى المينا.

أنواع الأسنان

  • الأسنان اللبنية

    يبدأ ظهور هذه الأسنان في الأطفال حديثي الولادة بداية من الشهر السادس وعددها 20 سناً فقط، تتميز هذه الأسنان بصغر حجم الجذر لونها الأبيض الناصع.

  • الأسنان الدائمة

    تبدأ أول سن دائمة في الظهور عند سن السادسة وتستمر في الظهور حتى سن الثانية عشر وعددها 32 سناً، تظهر جميعها ما عدا 4 أضراس تسمى ضروس العقل، تتأخر هذه الضروس حتى سن الرشد، تتميز هذه الأسنان بلونها البيض المائل للصفرة قليلاً وجذورها الطويلة المتينة التي تعطيها ثباتاً ومتانة أكثر نظراً لطول عمرها مقارنة بالأسنان اللبنية.

وظائف الأسنان

تتميز الأسنان بالقوة والصلابة حتى تكون ملائمة للوظائف التي خلقها الله لها، من هذه الوظائف ما يلي:

  • تقطيع وطحن الطعام، حيت تقوم الأسنان بالمرحلة الأولى من مراحل هضم الغذاء عن طريق تقطيعه وطحنه بشدة لكي تتمكن أحماض المعدة من هضمه بسهولة، الجدير بالذكر أن الإهمال في مضغ الطعام بشكل جيد قد يؤدي للإصابة بعسر الهضم.
  • تساهم في تنظيم مخارج الحروف، تعتبر الأسنان الأساسية مخرجاً رئيسياً من مخارج الحروف فتقوم بتنظيم مخارج الحروف الصوتية والتفرقة بينها، مثل حرفي السين والثاء، إذا فقد الإنسان أحد أسنانه الأمامية فلن يتمكن من التفرقة بينهما عند النطق.
  • تحسن من الشكل العام للوجه، تلعب الأسنان دوراً رئيسياً في تحديد شكل الفكين وبالتالي شكل الوجه عموماً، يظهر ذلك واضحاً عند مقارنة شكل المرضى الذين يعانون من اعوجاج أو عدم تنظيم في شكل الأسنان قبل وبعد استخدام المقوم.
  • تعتبر وسيلة دفاعية، ربما كانت وسيلة بدائية جداً للدفاع عن النفس وينظر إليها الآن على أنها وسيلة همجية، لكنها مازالت وسيلة أساسية لدى الحيوانات للدفاع عن أنفسهم، كما أنها وسيلة الدفاع الوحيدة لدى الأطفال الرضع.

أسباب فقدان الأسنان

السبب الرئيسي لفقدان الأسنان سواء عند الأطفال أو كبار السن هو الإهمال في العناية بها ما يترتب عليه ارتفاع نسبة البكتيريا الضارة في الفم أكثر من البكتيريا النافعة، يؤدي ذلك لتراكم طبقات من الجير حول السن، طبقة الجير هذه تتكون من مجموعة من البكتيريا الضارة التي تتغذى على بقايا الأطعمة الموجودة في فم الإنسان، ينتج عن عملية التحلل تلك مجموعة من الأحماض التي تتسبب تأكل في طبقة المينا الخارجية للسن وبالتالي تسبب تسوسه، مع تفاقم الأمر يحدث التهابات شديدة في الللثة فتنحصر بعيداً عن السن وتكشف عن جذر الأسنان مكونة ما يسمى بجيوب اللثة، تقوم هذه الجيوب بتجميع المزيد من الطعام حول جذر السن ما يؤدي لتكون الجير وتأكل الجذر مع الوقت فينتهي الأمر بسقوطه، رغم هذا توجد العديد من الأمراض التي تؤثر على صحة الأسنان وتسبب تساقطها رغم الاعتناء بها، من هذه الأمراض ما يلي:

  • الإصابة بمرض السكر وأمراض القلب من أكثر الأسباب التي تؤدي لفقدان الأسنان، يرجع ذلك إلى أن هذه الأمراض تؤثر بشكل كبير على مناعة الجسم ما يسبب تدهور ملحوظ في صحة الأسنان.
  • التهابات اللثة المتكررة وعدم الحرص على علاجها خاصة بين كبار السن، فتشير آخر الإحصاءات إلى ارتفاع نسبة الإصابة بأمراض اللثة مع تقدم العمر فتصل إلى 85% بين من تعدوا الخمسين من العمر.
  • الشراهة في التدخين أحد الأسباب الرئيسية لفقدان الأسنان أيضاً، والسبب في ذلك يرجع لاحتوائها على عناصر تسبب تهيجاً في أنسجة الفم والأسنان، بالإضافة لتأثير مادة النيكوتين السلبي على الأوعية الدموية ما يؤدي لخفض مناعة الجسم بشكل ملحوظ، بالتالي ترتفع نسبة البكتيريا الضارة مسببة تأكل الأسنان، حيث تشير الإحصاءات إلا أن فقدان الأسنان يصل لنسبة 75% في أوساط المدخنين.

كيف تقي نفسك من فقدان الأسنان

أهم وسيلة لحماية أسنانا والحفاظ على رونقها وجاذبيتها هي عدم إهمالها، عليك الاهتمام بتنظيف أسنانك يومياً بعد كل وجبة ولا تتكاسل في ذلك أبداً، كما يجب زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري حتى إن كنت لا تشعر بالأم، فمعظم حالات تسوس الأسنان والتهابات اللثة تبدأ دون آلام ملحوظة حتى أنك قد لا تشعر بها إطلاقاً، لكن طبيب الأسنان يستطيع اكتشاف بدايات المرض في مراحل مبكرة جداً ما يسهل علاجه ويساعد على الاحتفاظ بالسن، اهتم أيضاً بغذائك خاصة الأغذية التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د فهي تساعد في بناء الأسنان والحفاظ على صلابتها وقوتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ستة عشر + 6 =