لماذا يعد فيلم فرقة العدالة نقطة تحول في مسار DC؟

لماذا فيلم فرقة العدالة من الأعمال المرتقبة بشدة؟

يعتبر فيلم فرقة العدالة Justice League نقطة فاصلة في مسيرة أفلام عالم DC وهو أكثر الأفلام ترقباً هذا العام .. ترى لماذا ؟ وما سر أهميه؟

0

فيلم فرقة العدالة أو Justice League هو الإصدار الخامس ضمن سلسلة أفلام عالم دي سي السينمائي الممتد والمقرر عرضه في نهاية العام الجاري، نجح الفيلم في جذب أنظار هواة الفن السابع ويعتبر من أبرز الأفلام المرتقبة في الموسم السينمائي الحالي، إذ يعتبره هواة قراءة الكوميكس نقطة تحول في مسار السلسلة المفضلة لديهم.. ترى لماذا ؟ وما الأهمية التي يمثلها ذلك الفيلم المنتظر؟

لماذا يترقب الجمهور فيلم فرقة العدالة :

يعد فيلم فرقة العدالة واحد من أكثر الأفلام المرتقبة خلال الموسم السينمائي الحالي وذلك لعِدة أسباب، أبرزها الآتي:

أول ذكر لشخصية جرين لانترن :

تعد شخصية المصباح الأخضر أو جرين لانترن واحدة من أقدم وأبرز شخصيات الأبطال الخارقين في عالم شركة دي سي، تحظى تلك الشخصية بشعبية كبيرة بين جمهور القصص المصورة الكوميكس، كما أنه يعد عضواً رئيسياً في تشكيل فرقة العدالة التي تضم ستة من الأبطال الخارقين.

كانت مفاجأة مدوية لجمهور DC حين لم يرد ذكر اسم جرين لانترن ضمن قائمة الشخصيات التي ستظهر ضمن أحداث فيلم فرقة العدالة واعتقد البعض أن الشركة قررت الاستغناء عن الشخصية في عالمها السينمائي، خاصة أن آخر الأعمال التي قدمت الشخصية سينمائياً لاقت فشلاً ذريعاً في شباك التذاكر في عام 2011م، إلا إن الإعلان التشويقي الطويل لـ فيلم فرقة العدالة أثبت العكس حيث ورد ذكر جماعة اللانترن على لسان شخصية سايبورج بأحد المشاهد، مما اعتبره الجماهير تأكيداً على أن الشخصية المحبوبة سيُعاد إحيائها مجدداً ضمن عالم دي سي السينمائي وستظهر في الأفلام المستقبلية.

الفضول حول مصير سوبر مان :

شهدت نهاية فيلم باتمان ضد سوبر مان : فجر العدالة Batman v Superman : Dawn of Justice مصرع شخصية سوبر مان حيث ضحى بنفسه من أجل إنقاذ كوكب الأرض من الخطر الذي يهدده، إلا أن تلك الشخصية من أكثر الشخصيات شعبية في عالم دي سي السينمائي ويصعب الاستغناء عنها ابتداءً من الفيلم الثاني في السلسلة، لذلك كان لدى الجماهير يقين بأن سوبر مان سوف يعود إلى الأحداث بشكل أو بآخر وهو ما أكدته الشركة فعلياً وكذلك الممثل هنري كافيل الذي يجسدها ضمن الأحداث.

لكن رغم ذلك لا تزال الجماهير متشوقة للتعرف على التفاصيل والكيفية التي سيتم من خلالها إحياء سوبر مان مرة أخرى، تعي الشركة المنتجة لـ فيلم فرقة العدالة ذلك جيداً ولهذا حرصت على التكتم حول مصير سوبر مان لتُبقي الجمهور متشوقاً، حتى إنها لم تُظهر الشخصية ضمن أي من الملصقات الدعائية أو الإعلانات الترويجية حتى اليوم.

أدى ذلك لانتشار العديد من الأقاويل حول مصير البطل الخارق الأشهر حيث قالت بعض التقارير إنه سيعود في هيئة شرير Black Superman يعادي فرقة العدالة بينما قالت تقارير أخرى إن ظهوره في الفيلم سيكون مجرد ظهور شرفي تمهيداً لتقديمه مرة أخرى في أفلام منفصلة مستقبلاً، إلا أن المنتجين لم يأكدوا أو ينفوا أي من تلك الأخبار ويبدوا أنهم سعداء بحالة الجدل المثارة حول مصير البطل المفضل لدى الملايين.

الحس الكوميدي المرتفع :

كانت الكوميديا حاضرة بقوة في الإعلانات التشويقية الخاصة بـ فيلم فرقة العدالة التي تم طرحها على الإنترنت خلال الفترة الماضية، حيث شهدت العديد من المفارقات بين مختلف الشخصيات وخاصة شخصية باتمان التي يجسدها بن أفليك وشخصية فلاش The Flash التي يجسدها عزرا ميلر، بالإضافة إلى بعض الجمل الحوارية المرحة التي جمعت شخصية الخادم الأمين ألفريد مع شخصيات الأبطال.

رأى البعض أن مخرج الفيلم يحاول تقليد أفلام مارفل التي تعتمد بدرجة كبيرة على الأجواء المرحة وإضفاء حس الفكاهة على الأحداث، بعكس أفلام DC التي اتسمت بقدر كبير السوداوية في الأجزاء الأولى منها، كما شبه البعض العلاقة بين الثنائي بروس واين / باتمان وباري آلان / فلاش بالعلاقة بين الثنائي توني ستارك / الرجل الحديدي وبيتر باركر / سبايدر مان في عالم مارفل السينمائي، لكن في النهاية سواء كان ذلك تقليداً أو غير ذلك فإن الكوميديا كانت جيدة ولم تبد مفتعلة أو مقحمة على الأحداث، مما جعل المشاهدين يشعرون بأنهم بصدد تجربة مميزة تختلف عما شاهدوه سابقاً.

جميع خيوط الأفلام معاً :

يتوقع النقاد والجماهير على السواء أن يكون فيلم الفرقة الانتحارية Justice League بمثابة نقطة تحول في مسار سلسلة أفلام عالم دي سي السينمائي الممتد، حيث أن الفيلم يجمع مختلف الخيوط الفرعية التي تم التنويه عنها في الأفلام التي سبق تقديمها، كما إنه في ذات الوقت يمهد الطريق أمام القصص المتوقع تقديمها من خلال الأفلام التالية، ومن مظاهر ذلك:

  • يجمع فيلم فرقة العدالة جميع أبطال DC ممن ظهروا في الأفلام السابقة معاً للمرة الأولى
  • يشهد فيلم فرقة العدالة عودة شخصية سوبر مان إلى مسرح الأحداث مجدداً
  • يرصد الفيلم خلفية العديد من الشخصيات مثل فلاش وأكوامان -كما ظهر بالإعلان- وكلا الشخصيتين سيتم تقديمهم مستقبلاً في أفلام منفردة
  • أوضح الإعلان التشويقي أن أحداث فرقة العدالة ترتبط بشكل ما بما حدث في جزيرة تامسيرا التي جاءت منها المرأة العجيبة وكذلك كوكب كريبتون الذي جاء منه سوبر مان
  • من المتوقع أن تمهد أحداث الفيلم لظهور العديد من شخصيات الكوميكس الشهيرة من الأبطال والأشرار على السواء

الأفلام المستقبلية في عالم DC :

فيلم فرقة العدالة أو جستس ليج ما هو إلا حلقة ضمن سلسلة طويلة من الأفلام التي تدور أحداثها في عالم واحد، من ثم لا يمكن الحديث عنه بمنأي عن مجموعة الأفلام الأخرى المنتمية لنفس العالم والتي أعلنت عنها الشركة المنتجة في وقت سابق، ومن أبرزها:

  • فيلم Aquaman
  • فيلم Flashpoint
  • فيلم Justice League 2
  • فيلم Shazam
  • فيلم The Batman
  • فيلم Wonder woman 2

تعد مجموعة أفلام دي سي المذكورة من أكثر الأفلام السينمائية ترقباً خلال السنوات المقبلة، إلا أن مصيرها في النهاية يرتبط بمصير فيلم فرقة العدالة المنتظر عرضه نهاية العام، حيث أحداث جميع الأفلام المذكورة أحداثها مترابطة وتستكمل بعضها البعض، كما أن المردود الذي سيحققه الفيلم جماهيرياً ونقدياً سيساعد الشركة المنتجة على حسم قرارها النهائي بشأن الأفلام الأخرى.

التفاؤل بفضل المرأة العجيبة :

عانت أفلام دي سي في البداية من بعض الإخفاقات، حيث كانت البداية متوسطة من خلال فيلم الرجل الفولاذي Man of steel، بينما فيلم باتمان ضد سوبر مان وفيلم الفرقة الانتحارية Suicide Squad كانا مخيبان لآمال الكثير من النقاد والجماهير، مما دفع الكثيرين للتساؤل: لماذا تفوقت شخصيات مارفل على شخصيات DC ؟

لكن شركة DC عادت في عام 2017م بقوة وأثبتت أنها لا تزال قادرة على المنافسة بعد طرحها فيلم المرأة العجيبة Wonder Woman، الذي جاء متقناً من حيث الحبكة والأداء التمثيلي وكذلك الخدع البصرية والمؤثرات، مما أعاد الأمل إلى جمهور عالم دي سي وزاد من درجة ترقبهم وتلهفهم لمشاهدة فيلم فرقة العدالة المنتظر، ودفعهم لاعتباره البداية الحقيقية والفعلية لسلسلة أفلام أبطالهم المفضلين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 × 4 =