موقع يجيب على كل سؤال يبدأ ب : لماذا او ليه او ليش

لماذا تحدث فصول السنة وتتكرر بنفس الترتيب كل عام؟

سبب تعاقب فصول السنة وحدوث التفاوت في المناخ بينها

تختلف درجات الحرارة صعودا وهبوطا بتعاقب فصول السنة ويتميز كل فصل بمناخ مميز، إذن فما السبب في هذا التغير في المناخ على مدار العام؟

0

فصول السنة هي طريقة لتقسيم العام وفقا لحالته المناخية التي تتغير على مدار السنة، وتختلف تلك الفصول من منطقة لأخرى، فليس غريبا أن يكون فصل الصيف في بلد، وفصل الشتاء في بلد آخر في نفس الوقت، مع ملاحظة أن هناك بلاد لا تعرف الصيف طوال العام، فهي في برد وثلج مستمر، وبلاد أخرى لا تعرف الشتاء، لأنها في دفء طوال الوقت، وقد تتساقط الأمطار ويكون الجو حارا، وبشكل عام فيمكن القول أن لخط الاستواء تأثير على الطقس، فكلما اقتربنا منه كلما زادت درجة الحرارة، وكلما ابتعدنا عنه كلما نقصت درجة الحرارة حتى تصل إلى درجة التجمد عند القطبين. ولكنك قد تتساءل عن سبب ذلك أيضا، ما الذي يجعل الحرارة عند خط الاستواء عالية؟ في هذا المقال تتناول سبب حدوث الفصول الأربعة وتأثير خط الاستواء.

السبب الرئيسي لحدوث الفصول الأربعة

تدور الأرض حول الشمس وحول نفسها باستمرار دون توقف، وينتج عن دوران الأرض حول محورها تعاقب الليل والنهار، أما دوران الأرض حول الشمس فهو المسبب لتعاقب الفصول الأربعة، وبذلك فإن زاوية أشعة الشمس الساقطة على الأرض تختلف في المنطقة الواحدة من شهر إلى آخر، ويسبب ذلك اختلاف درجة الحرارة من يوم لآخر طوال السنة.

تبدأ السنة من فصل الصيف ثم الخريف ثم الشتاء ثم الربيع، وتعبر تلك الفصول على المناخ خلال فترات السنة، ويوجد تقسيم آخر لفصول السنة يتم استخدامه في المناطق الاستوائية فيوجد الفصل الممطر والفصل الجاف.

إعلانات

يوجد خط الاستواء عند منتصف الكرة الأرضية ويفصل بين النصف الشمالي والنصف الجنوبي، تتعامد أشعة الشمس على خط الاستواء على مدار العام، لذلك تجد أن درجة الحرارة مرتفعة دائما عنده، وبذلك تميل أشعة الشمس على يمين وشمال خط الاستواء مما يؤدي إلى نقص درجة الحرارة نتيجة الزاوية المائلة لأشعة الشمس.

مناخ فصول السنة

فصل الربيع

مناخه معتدل، يبدأ من يوم 21 في شهر مارس، ويعد مرحلة انتقالية بين موسم الشتاء وموسم الصيف، ويتميز بتفتح الأزهار وتلقيح الأشجار والنسيم اللطيف وأشعة الشمس المعتدلة.

فصل الصيف

أشد فصول السنة حرارة، وعادة يبدأ من يوم 21 في شهر يونيو، يكون نهاره طويل وليله أقصر، ونظرا لشدة حرارته فيتجه الناس إلى الشواطئ والمدن الساحلية للاستمتاع هناك.

فصل الخريف

يبدأ مباشرة بعد فصل الصيف، ويعرف بموسم الزيتون، ويكون قبل فصل الشتاء، فيبدأ من يوم 23 في شهر سبتمبر لينتهي في يوم 20 من شهر ديسمبر، وتتساوى خلاله فترة النهار وفترة الليل في كل بقاع الأرض، ويتميز بتساقط أوراق الأشجار، وتهب خلاله رياح قوية جدا ومليئة بالأتربة.

فصل الشتاء

ويعد آخر فصول السنة، يبدأ من يوم 21 شهر ديسمبر، ويتميز بالبرودة الشديدة وقد تتساقط فيه الأمطار والثلوج، ونهاره قصير جدا، والليل طويل، وتهاجر الطيور خلاله إلى بلاد أخرى أكثر دفئا مبتعدة عن البرد القارص.

والجدير بالذكر أن موعد الرياح والأمطار والرطوبة يختلف خلال الفصول تبعا للموقع الجغرافي.

وبتغير المناخ خلال الفصول علينا مراعاة تلك التقلبات في الطقس، فنلاحظ كثرة الحساسية التنفسية خلال فصل الربيع بسبب غبار حبوب اللقاح المتطاير من الأزهار. وتكثر ضربات الشمس خلال فصل الصيف بسبب شدة الحرارة وطول مدة التعرض لها، وفي الخريف يتساقط الشعر لينمو مكانه شعر جديد تماما مثلما تفعل الأشجار عند تساقط أوراقها، وتكثر أمراض البرد خلال فصل الشتاء مثل السعال والتهاب اللوزتين والتهاب الجيوب الأنفية، وغيرها.

إعلانات

لذلك يجب أن نقي أنفسنا من الأمور العارضة نتيجة تعاقب الفصول الأربعة وذلك عن طريق انتقاء الملابس المناسبة وتناول فيتامين سي خلال فصلي الخريف والشتاء والابتعاد عن الأتربة في فصل الربيع وشرب السوائل في الصيف والخروج بشمسية للحماية من أشعة الشمس، وغيرها من الإجراءات الوقائية الواجب اتباعها للتمتع بتلك الدورة الطبيعية والاستمتاع بالجمال المميز لكل فصل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

seven + 3 =