بوكيمون جو : لماذا تُعتبر لعبة بوكيمون جو خطيرة جدًا ؟

بوكيمون جو هي إحدى الألعاب التي صدرت مؤخراً لأجهزة الأندرويد وقد أثارت جدلاً كبيراً منذ طرحها وحذر الأطباء منها.. ترى لماذا ؟

0

بوكيمون جو هي إحدى الألعاب التي صدرت مؤخراً من خلال متجر جوجل بلاي لأجهزة أندرويد، وهي مستوحاه من قصة المسلسل الكرتوني الشهير “بوكيمون” الذي هزّ الدول العربية والعالم في آواخر التسعينات وحقق شعبية هائلة. بوكيمون جو مطورة من قبل شركة نينتندو اليابانية والتي ارتفعت أسهمها بنسبة 10% خلال أيام قليلة من طرح اللعبة التي أقبل عليها الملايين، وأثير جدل واسع حول لعبة بوكيمون جو فور طرحها وتعالت أصوات تنادي بحظرها وبعض رجال الدين أفتوا بتحريم ممارستها، أما الأطباء فلم يكونوا بمنأى عن ذلك الجدال وهم أيضاً كان لهم العديد من التحفظات والتحذيرات.

أضرار لعبة بوكيمون جو :

عدد الأطباء الأضرار الصحية والنفسية المحتملة للعبة بوكيمون جو بحسب وجهة نظرهم، ومنها الآتي:

حوادث الطرق :

يرى بعض المحللون إن لعبة بوكيمون جو المستوحاه من مسلسل الرسوم المتحركة الشهير قد تكون سبباً في ارتفاع معدلات حوادث الطرق، وذلك لأن البعض قد صاروا مهوسون تماماً بتلك اللعبة حتى إنهم يحرصون على ترك تطبيقها مفتوحاً أثناء قيادة السيارة علهم يعثرون على بوكيمون في طريقهم، وقد وقعت بعض الحوادث بالفعل في ثاني أيام طرح اللعبة بسبب انشغال قائد السيارة بمراقبة الهاتف أو نتيجة انحراف إطارات السيارة بشكل مباغت أثناء رحلة البحث.

إعلانات

بالحديث عن حوادث الطرق وعلاقتها بلعبة بوكيمون جو فليس سائقي السيارات وحدهم المعرضون للخطر بل إن المارة أيضاً تكون حياتهم مهددة، وكذلك لاعبي البوكيمون الذين يقومون بجولات البحث سيراً على الأقدام معرضون للحوادث، إذ أن تركيزهم يكون منصب بالكامل على البوكيمون الذي يبحثون عنه وبالتالي لا ينتبهوا للطريق من حولهم.

نوبات الصداع المزمن :

حذر الأطباء من ألعاب الفيديو المعتمدة على التركيز بصفة عامة ومن لعبة بوكيمون جو على وجه الخصوص، إذ يروا إن هذا النمط من الألعاب يزيد من احتمالات تعرض الإنسان إلى نوبات الصداع المزمن، الناجم عن التركيز في اللعبة والهدف المراد تحقيقه منها لاجتياز إحدى مراحلها. أما ما يجعل لعبة بوكيمون جو أكثر خطورة من غيرها هو إنها تتطلب جهداً مضاعفاً كما إن ممارستها قد تمتد لعِدة ساعات متواصلة.

قصر النظر :

أيضاً حذر الأطباء من احتمالية تضرر عضو العين وحاسة البصر نتيجة ممارسة لعبة بوكيمون جو لفترات طويلة، ولكن ذلك الضرر ينتج على المدى البعيد، وللحق هو لا يقتصر على لعبة بوكيمون جو وحدها بل إن انبعاثات شاشات أجهزة الكمبيوتر والتلفاز وغيرها تحدث تأثيراً مماثلاً، ولكن تطبيقات الهاتف الخلوي يكون تأثيرها أشد نظراً لقرب الشاشة من العين وصغر حجم الأيقونات مما يستلزم من مستخدمها تدقيق النظر بها.

التأثير النفسي والاجتماعي :

التأثير السلبي الناتج عن ألعاب الهواتف المحمولة بشكل عام لا يقتصر على الصحة البدنية فقط بل إنه يمتد كذلك إلى الصحة النفسية، وقد لاحظ العلماء إن الألعاب من نوعية لعبة البوكيمون التي تدوم ممارستها لساعات طويلة وتجذب انتباه الأطفال بدرجة كبيرة، قد تتسبب في قطع الصلة بينهم وبين الواقع المحيط وتؤثر بصورة سلبية على علاقتهم بالمحيطين بهم، وكشفت بعض الدراسات المقارنة إن الأطفال مدمني الألعاب الإلكترونية كانوا أكثر عرضة للإصابة بالانطوائية والخجل الشديد والرغبة المفرطة في الانعزال عن الواقع.

إعلانات

الشد العضلي :

أخيراً وليس آخراً يرى الأطباء إن لعبة مثل لعبة بوكيمون أقل ما يمكن أن ينتج عنها من أضرار، هو الإصابة بحالة من الشد العضلي نتيجة التحركات الفجائية التي يتخذها اللاعب أثناء المشي حين تخبره اللعبة بوجود بوكيمون في مُحيطه، خاصة وإن نسبة كبيرة من ممارسي تلك اللعبة ليسوا من معتادي ممارسة الرياضة وعضلات أرجلهم تفتقر إلى المرونة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اربعة عشر − عشرة =