موقع يجيب على كل سؤال يبدأ ب : لماذا او ليه او ليش

لماذا بني برج إيفل وكيف أصبح من أهم معالم فرنسا؟

أسباب بناء برج إيفل وسبب شهرته الكبيرة حول العالم

برج إيفل هو أحد أهم المعالم السياحية في العالم، ويقع في باريس عاصمة فرنسا وعاصمة الموضة والجمال، فما هو سر بناء هذا الصرح العظيم؟

0

برج إيفل هو معلم سياحي عالمي، يقع في باريس عاصمة فرنسا. وهو مصنوع من المعدن وعمره 128 عام فقط. ويهتم به الفرنسيون بشدة، لأنه يدر عليهم الكثير من العائدات سنويًا. حيث وصل عدد زواره إلى الآن ما يزيد عن 200 مليون شخص من حول العالم. وسعر التذكرة الواحدة تصل إلى 10.70 يورو، وهو مبلغ كبير لزيارة قمة برج واحد. كما أصبح رمز يعبر عن شخصية وعراقة وجودة الهندسة الفرنسية. وهو يشبه في شهرته أهرمات الجيزة التي تشتهر بها مصر. تعرف أكثر عن أسرار برج إيفل.

سبب بناء برج إيفل

السبب الأساسي لبناء برج إيفل، كان للاحتفال بالذكرى المئوية للثورة الفرنسية التي غيرت مسار فرنسا. كما تزامنت الاحتفالات مع إقامة المعرض الصناعي في باريس عام 1889. وجاء لمشاهدته افتتاحه ملايين الزوار. بعد ذلك تم استخدامها في أغراض كثيرة حديثة. كلوحة إعلانات، أو للاحتفالات بالنصر مثل عرض علم البرتغال بعد فوزها ببطولة أمم أوروبا المقام في فرنسا عام 2016. واستخدم أيضًا لأغراض سياسية وإظهار الاحتجاج على أي عمل إرهابي في مكان ما بالعالم. وذلك من خلال إطفاء أنواره.

كما يستخدم حاليًا برج إيفل، لأغراض البث، وإقامة التجارب المعملية التي تحتاج مسافات عالية، مثل تجارب الطقس. ويُستخدم أيضًا في الإضاءة بسبب أنواره الهائلة التي تنير شوارع باريس المحيطة. كما يوجد بداخله مطعمان يقدمان أشهى الوجبات بأسعار خيالية، ليتمتع الزائرين ببهجة باريس أثناء الطعام.

إعلانات

من بنى برج إيفل؟

بالطبع هو المهندس العبقري والرائد في مجاله ” غوستاف إيفل”، فسمى البرج باسمه. واجتهد في عمله لعمل عدة مناقصات، لأن البرج تطلب مجهود خرافي واستمره بناءه مدة سنتين وشهرين. وقد كسب إيفل مسابقة جرت بالأعوام السابقة، والتي كان هدفها اختيار أفضل فكرة لبناء صرح يمثل روعة فرنسا ويشيد بها. فقدم إيفل فكرته لبناء برج من الحديد. وهو أمر يحتاج إلى غاية من الدقة والتخطيط المعماري الرصين، خاصة لعدم توافر الكثير من المعدات والإمكانيات في ذلك الوقت.

إعلانات

طول برج إيفل

عندما تم بناء برج إيفل، كان طوله هو 300 متر، وهذا هو التصميم الرئيسي لإيفل. ولكن بعام 2011، وصل إلى 327 متر، بعد تثبيت عدة هوائيات ونواصي ورايات. وكان يعتبر لفترة طويلة أطول بناء في العالم، ولكنه خسر هذا المنصب بعد بناء الكثير من ناطحات السحاب الأمريكية.

برج إيفل من الداخل

برج إيفل يتكون من ثلاثة طوابق. يربط بينهم وبين القمة، عدة مصاعد كهربائية. وقديمًا ربطت بينهم الأدراج فقط. يوجد مطعمان بالبرج، الأول بالطابق الأول ويدعى ” Altitude 95″. والثاني بالطابق الثاني وله مصعده الخاص، ويديره الشيف العالمي آلان دوكاس. أما بالطابق الثالث فهناك تقع غرفة سرية استخدمها غوستاف إيفل نفسه وجلس بها مع الكثير من أصدقائه المشاهير. ومنهم العالم إديسون الذي انبهر بروعة البرج. كما حفر إيفل اسم 72 عالم من أهم علماء عصره ومهندسين نابغين على البرج.

أسرار لا تعرفها عن برج إيفل

  • برج إيفل مطلي بثلاثة درجات مختلفة من الطلاء. ويقع اللون الداكن في قاعدة البرج. ويحتاج كل سبع سنوات إلى 60 طن من الطلاء، لصيانته ضد التآكل.
  • رغم المجهود الخرافي الذي احتاجه البرج للبناء، مات واحد فقط من العمال المشرفين على البرج. وشخص أخر توفي على البرج، وهو مطور براشوت قرر اختبار اختراعه من الطابق الثالث، فلقي حتفه.
  • قام الفرنسيون بتخريب المصاعد داخل البرج، حتى يمنعوا هتلر وأتباعه من الوصول للقمة عندما وقعت فرنسا في أيدي النازيين. ولكن ذلك لم يمنع هتلر وصعد كل الأدراج الشاهقة بنفسه.
  • قامت شركة للسيارات تدعى ” سيتروين”، باستخدام الزوايا الأربع للبرج كلافتة دعاية. لمدة تسع سنوات، لتصبح أكبر حملة إعلانية بين 1925 إلى 1934.

ختام

برج إيفل من أعرق المعالم السياحية حول العالم. وطالما ارتبط ذكره بروعة وجمال فرنسا وعشاقها الرومانسيين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

twelve − 3 =