موقع يجيب على كل سؤال يبدأ ب : لماذا او ليه او ليش

لماذا أصبح الهامبرغر من أشهر الأكلات حول العالم؟

أسباب شهرة وجبة الهامبرجر وشعبيتها حول العالم

الهامبرغر هو أكثر الوجبات انتشارًا في كل دول العالم مهما اختلفت الثقافات، جميع الفئات تحب الهامبرغر . فما سر هذا الانتشار في كل العالم؟

0

لا شك أن الهامبرغر هو أحد أكثر الأكلات شهرة وانتشارًا حول العالم. الكثير من الناس يأكلون الهامبرغر بطريقة جنونية. والكثير من الرفاهية حاليًا تكون على هذه الوجبة الدسمة واللذيذة. وربما يعتقد البعض أن هذه الأكلة حديثة ولكنها في الحقيقة موجودة منذ القدم وقد وجدت في كتاب روماني قديم للطبخ. وجد في هذا الكتاب طريقة عمل الهامبرغر الحالي، ولكن فقط لم يكن بنفس المظهر الحالي من خبر مستدير بداخله شريحة لحم بقري وفوقهم مجموعة من الخضروات. بل كان قديمًا عبارة عن لحم مخلوط على البصل والتوابل الإيطالية. أيضًا في القرن الثاني عشر كان المغول في شرق أسيا يكونون جيش من الرحالة. ولذلك صنعوا الهامبرغر بلحم الخيول والجمال حتى يتسنى لهم أكل اللحم في الطريق دون اللجوء إلى ذبح مصدر اللحوم بشكل يومي. وفي أيام جنكيز خان كان هناك طريقة غريبة جدًا لتحضير الهامبرغر عن طريق وضع شرائح اللحم تحت سرج الحصان ومع الركض والحرارة التي تخرج من جسم الحيوان تطيب شريحة اللحم، ويأكلها الجندي نظرًا لأنهم كانوا لا يمتلكون الوقت لتحضير الأكل.

شرائح الهامبرغر من نيويورك لألمانيا

في أخر القرن التاسع عشر، صار الهامبرغر أكلة شهيرة في أمريكا وخصوصًا في ميناء نيويورك، حيث كانت توجد هناك الكثير من المطاعم التي تخدم السفن التجارية الذاهبة والقادمة. وحينها كان فرم اللحم عمل ليس بالسهل ويقوم به الجزارون فقط ليس مثل اليوم عن طريق آلات المطبخ. وحينها كان الهامبرغر عبارة عن لحم مفروم مع القليل من الملح مع البصل مع فتات الخبز ويخلطون جيدًا، ثم يصنعهم الطاهي على هيئة شريحة دائرية. ويقال إن هذه الوجبة انتقلت إلى ألمانيا لأنهم وجدوها في قائمة أحد المطاعم الألمانية آنذاك وهو مطعم دلومنيك عام 1837. وكان ثمن الشريحة في ذلك الوقت هو 10 سنتات أي ضعف ثمن شريحة اللحم العادية. لكن بعدها بعدة سنوات أخذ الهامبرغر في الانتشار أكثر وصار سعره أقل تدريجيًا.

أسباب شهرة الهامبرغر

بالطبع سهولة الاستخدام. هناك العديد من المطاعم التي تعمل على استخدام الهامبرغر كنوع من أنواع الجذب للزبائن وهذا لأن غالبًا الهامبرغر هو أسرع طريقة لتحضير اللحم المتبل والشهي. لذلك تجد إقبال كبير جدًا عليه من جميع الأعمار. وخصوصًا الموظفين وفي العمل وهذا لأنه لا يأخذ الكثير من الوقت، بل يكفي أن تأخذ السيارة لأي منفذ بيع الهامبرغر وفي غضون 45 ثانية سيتم توفير طلبك. هذا غير أنك لن تحتاج لطاولة حتى تأكل الهامبرغر بل فورًا تستطيع أن تمسك الخبز الموضوع بإدخالها شريحة اللحم وتشرع في الأكل بكل لذه.

إعلانات

الطعم الدسم

أكثر من أربعة مليار شخص حول العالم يأكل الهامبرغر. بالطبع هذا الانتشار يأتي من واقع دسامة طعمه. فلا أحد يكره الطعم الدسم. وخصوصًا فيما يخص اللحوم. فحتى الهنود الذين يحرمون أكل اللحوم يأكلون الهامبرغر النباتي، أو المصنوع من لحوم الدجاج “التشيكن بيرجر”. فالجميع يعشق طعم اللحم المشوي على المشواة والمتبل بأجود أنواع التوابل مع خليط من البصل والفلفل. أيضًا خبز الهامبرغر لا يحتوي فقط على شريحة اللحم بل يحتوي أيضًا على عدة مكونات وخضروات نافعة أخرى. مما يجعل ساندويتش البيرجر من أفضل الأكلات السريعة شكلًا وأناقة. وفكرة أن اللحم الدسم يكون سريع التحضير فهذا يجذب أي شخص لأن يأكل هذا النوع من الأكل مرارًا وتكرارًا. لدرجة أن هناك محل هامبرغر في أمريكا قد افتتح والقائمين عليه يرتدون ملابس الممرضات. لأنهم يقدمون أكبر هامبرغر دسم في العالم. والذي من الممكن أن يسبب سكتة قلبية من كمية الدهون التي تدخل جسم الشخص دفعة واحدة.

ماكدونالدز

تعد واحدة من أكبر سلسلة محلات في العالم. بمجموع محلات يصل إلى ثلاثين ألف مركز بيع. منهم أكثر من 15 ألف منفذ بيع للحم الهامبرغر في أمريكا فقط. وهناك محل يفتتح كل يوم في الصين. هذا الكم الرهيب من منافذ البيع لسلسلة ماكدونالدز يجعلك تفهم لماذا الهامبرغر منتشر في العالم هكذا. حيث أنهم لا يقدمون نوع واحد فقط من الهامبرغر بل أنواع كثيرة. لدرجة أنهم صنعوا هامبرغر نباتي واستطاعوا أن يبيعونه في الهند لأن الكثير من الهنود لا يأكلون اللحم. أيضًا هامبرغر الدجاج، وبكل الأنواع وبأحجام مختلفة. فروع ماكدونالدز تخدم يوميًا ما يقارب من 69 مليون شخص في جميع أنحاء العالم. بمعنى أخر هناك 69 مليون شخص يأكلون الهامبرغر من فروع ماكدونالدز فقط. فكم بالحري السلاسل الأخرى. حتى إن مؤشر بيع البيج ماك الاقتصادي في البورصات العالمية، يشير إلى مستوى معيشة الدولة. لأن صافي ربح هذه السلسلة سنويًا تخطى حاجز 2 مليار و600 مليون دولار أمريكي. أي إن صافي الربح يعادل الناتج القومي لبعض دول أفريقيا الفقيرة.

الهمبرجر البيتي

هناك مميزات كبيرة جدًا لصناعة الهامبرغر في البيت. وأولهم على الإطلاق التحكم في الدهون. حيث إن شريحة الهامبرغر والخبز الذي يستخدم معه يقدران ب1000 سعرة حرارية. مما جعل من الثمانينات انتفاضة كبيرة بسبب السمنة الذي صار يعاني منها الشعب الأمريكي. ويعد الهامبرغر واحد من أهم الأسباب التي جعلت هذا الشعب هو الرقم واحد في معدل السمنة حسب منظمة الصحة العالمية. ومن هذا المنطلق يجب التحكم في الدهون الداخلة في صناعة الهامبرجر مما يجعل الصنع البيتي هو المناسب لهذه الأكلة اللذيذة جدًا.

الهامبرغر على الشواية

أولًا مكونات الهامبرغر الذي يتم تسويته على الشواية هي: واحد كيلو جرام من اللحم، ويفضل أن يكون لحم بقري لحيوان صغير في السن ويتم فرم هذا اللحم عند الجزار أو في البيت عن طريق أدوات الفرم. ثم معلقة كبيرة من البهارات الخاصة باللحوم مثل الباربيكا والزعتر والزعفران والكمون والملح والقرفة. ونصف معلقة صغيرة الحجم من الفلفل الأبيض، بيضة، وكمية تعادل نصف الكوب من البقسماط المطحون.

ثم بعد ذلك يتم تحضير الهامبرغر عن طريق إضافة المقادير من البهارات على كيلو اللحم. ومن ثم يجب عليك أن تعجنهم بيدك جيدًا حتى يتم توزيع البهارات على جميع قطع اللحم. وفي صحن أخر يتم كسر البيضة ووضعها على مقدار نصف الكوب من البقسماط ونضيفهم جميعًا على اللحم والبهارات حتى يصير الخليط كله متجانس. لا مانع من أن تتذوق بطرف لسانك طعم الخليط فلو وجدته مالح أضف بعض البقسماط. لو وجدته عادم فضع القليل من الملح. ثم يتم تشكيل قطعة اللحم على شكل دائرة، ويمكنك أن تحدد أنت السُمك الذي تحبه لكل قطعة. أيضًا يمكنك صنع قطع صغيرة تناسب أيدي الأطفال ومن ثم توضع على الشواية. وتدع الحرارة تزيل الدهون وتصفيها حتى تصل إلى المستوى المطلوب من الطهي. ثم تضعها في الخبز مع بعض الخضروات مثل الخس والطماطم. أيضًا تضع عليها شريحة من الجبن وستعطي طعم رائع.

إعلانات

ختام

الهامبرغر واحدة من أكثر الأكلات الرائعة واللذيذة. ولكن يجب ألا تكثر منها لأنها تحتوي على الكثير من الدهون التي قد تؤثر سلبًا على صحتك على المدى الطويل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

three × one =