لماذا يجب عليك تحمل الحبيب الكاذب ولماذا يكذب الأحباء؟

أسباب كذب الأحبة على بعضهم ولماذا يجب تحمل الكذب في العلاقات

الحبيب الكاذب حالة يمكن أن نتعرض لها جميعا ونعاني منها أن نكون في علاقة مع شخص يكذب طوال الوقت ودون داعِ حتى في الكثير من الأحيان، والسر وراء هذه الخصلة يجب أن نعرف في البداية أسبابها حتى نستطيع معالجتها أو التعامل معها على الأقل.

0

من أنواع الأحباء في العلاقات العاطفية هو الحبيب الكاذب وهو للأسف صنف متعب جدا، من أضرار الارتباط بحبيب كاذب هو فقدان الثقة في أي شيء وفي نفسك قبل أي شيء وفي كل الناس، كل ما يقوله هذا الحبيب الكاذب بعد اكتشاف كذبه لا تدري هل تأخذه على أنه حقيقة أم كذب، بل ربما تأتي عليك لحظات لا تعرف فيها هل هذا الشخص يحبك فعلا ومشاعره تجاهك حقيقية أم أنه يكذب عليك في مشاعره تجاهك أيضًا ولا يحبك، ولكن قبل أن نجيب لماذا يجب أن نتحمل الحبيب الكاذب نجيب على سؤال تمهيدي وهو لماذا يكذب الأحباء أصلا؟

لماذا يكذب الأحباء؟

مفتاح حل أي عقدة هو الوقوف على أسبابها لذلك حينما نقول كيف يمكننا معالجة الكذب فلا بد أن نسأل لماذا يحدث الكذب أصلا ومن ثم نسأل هل يجب علينا تحمل الكذب وقتها أم لا.

الحبيب الكاذب يعاني عقدة منذ الطفولة

عادة ما يكون الحبيب الكاذب أصبح ينتهج الكذب كوسيلة للتعامل مع الحياة لأنه كان يتلقى التوبيخ واللوم والانتقاد المتواصل على كل تصرفاته وسلوكياته سواء كان يستحق هذا أم لا وسواء كانت تصرفاته هذه إيجابية أو سلبية، حيث كان يشعر بالتقصير على الدوام بسبب سلوك والديه بهذه الطريقة معه ومن ثم أصبح يكذب لأنه يدرك بغريزته أن المشكلة في تصرفاته هو بالتالي يزيف سلوكه ويقول أنه فعل العكس وعندما كبر أصبحت هذه العقدة ملازمة له ولم يعد يصدق أن الصدق يمكن أن يكون أفضل مع بعض الناس.

عدم ثقة في نفسه

لا يثق الحبيب الكاذب في نفسه إلى حد كبير ولا يستطيع أن يقف ويواجه الأمور على حقيقتها بل يقوم بمنتهى الإصرار على الكذب لأن الصدق قد يأتي له بالانتقاد وأنه أكيد يقوم بفعل أشياء خاطئة، فلو قال لكِ أنه نسي أن يحادثك حينما استيقظ ربما لن يكون هذا مقبولا لديك بينما لو قال لك أنه استيقظ ووجده والده مريض جدا وذهب به إلى المشفى وبالكاد أدركوه وقد كان على شفير الموت وكل هذه الأفلام الهندية المبتذلة فإنه يظن أنه بذلك سينجو.

عدم قدرة على استيعاب الحقيقة

ليس كثير من الناس يستطيعون استيعاب الحقيقة، في فيلم حفنة من الرجال الطيبين يصرخ جاك نيكلسون صرخته الشهيرة “أنت لا تستطيع التعامل مع الحقيقة”، أو معنى مقارب لهذا، والحقيقة أنه كلما تعاملت مع الناس كلما عرفت أن ليس كل الناس يستطيعون التعامل مع الحقيقة أو مواجهتها أو محاولة إحلالها بديلا عن الكذب كمنهج للحياة، لا يمكن أن نقول الحقيقة الكاملة ولا نتحلى بالصدق المطلق، ولكن أمثال الحبيب الكاذب هذا فهو يزيل الصدق بأكمله من حياته ويأخذ الكذب كله كوسيلة فنجد أنفسنا في فيلم كبير دون أن ندري، الأمر يشبه بشيء من التنازل وقليل من الكذب وحينما نجد أن الكذب يجد مردودا لحظيا أفضل، فإننا نتخلى شيئًا فشيئًا عن الصدق بأكمله، وللأسف الشديد نعيش حياة كاملة من الكذب المحض.

ظنه أن ذلك أفضل

الحبيب الكاذب لا يفعل لأنه شرير، من العته أن نظن أنه شخص شرير يكذب وهو يعرف أن الكذب شيء سيئ بل هو يراه شيء ضروري ولا مفر منه من أجل جعل الحياة أفضل، بل هو يرى في كامل وعيه وبمنتهى الإخلاص لهذه الفكرة أن الكذب هو الطريقة الأمثل للتعامل مع الحياة ولو كان أخبرك أنه يشعر بالملل من لقاءاتكما اليومية وافتقد أصدقاءه وحن للجلسة الرجالية الذكورية الفوضوية العبثية هذه وسحب الدخان في المقهى وماراثونات لعب الطاولة والدومينو ربما ستظنين أنه يوحي لك أنك مملة ورتيبة، لذلك فهو يرى أن يقول لك أنه كان يمر بالصدفة ووجد أصدقاءه جالسون فجلس معهم قليلا ثم فرغت بطارية هاتفه ولم يكن أحد يملك شاحنا وهكذا، فهذا أفضل بكثير. هذا ليس شر، هو يظن أنه هكذا يحميكِ.

يحتمل أن تكون أنت السبب

لنكون منصفين، يمكن أن يكون الحبيب الكاذب يمارس الكذب لأنك تعاقبينه إذا قال الصدق فبالتالي هو يتقِ شرك ويكذب عليك لأن الكذب مريح لك وبالتالي يفلت من قول الحقيقة، لذلك عندما تبحثين في جذور كذب الحبيب والبحث عن أسبابها فلتبحثي أيضًا عن سلطويتك وتضعين احتمال فرض شخصيتك عليه بالقوة فربما تكونين أنتِ السبب وأنت لا تلحظين هذا، فكري قليلا.. أليس من الممكن أن يكون الحبيب الكاذب يكذب عليكِ لأنه يخاف منك ومن تعنيفك؟

ظنا أن الكذب أخف وطأة

يظن الحبيب الكاذب أن الكذب أخف وطأة بكثير فهو عندما يكون لا زال على سريره لم يبرحه بعد ويقول لك أنه خرج لتوه من باب البيت، حينما لا يكون حتى أدار السيارة ويقول لك أنه في الطريق ولكن يوجد بعض الزحام من أجل حادث سير يعطل المرور فإنه يظن بأنه هكذا سيجعلك تنتظرين 10 دقائق وهو يأتِ بعد 20 دقيقة فإن هذا لن يفرق بالنسبة له كثيرا من وجهة نظره ولكن إن قال لك أنه سيتأخر لثلث ساعة فقد تظنين أنه سيتأخر لنصف ساعة، وقد تقررين المغادرة بناء على هذا، لذا يظن أن الكذب أخف وطأة وخير معين على الصبر.

لماذا يجب عليك تحمل الحبيب الكاذب؟

والآن نأتِ لإجابة السؤال الثاني: لماذا يجب عليكِ تحمل الحبيب الكاذب؟ هناك عدة أسباب لتحمل الحبيب الكاذب أبرزها:

لمعالجته من عقدته

عليك تحمل الحبيب الكاذب لمعالجته من عقدته، كما أشرنا سابقا أن الحبيب الكاذب لا يكون شريرا أو مدركا لمدى الضرر الذي يغلفه الكذب ولكن محاطا بالكثير من العقد النفسية التي تربت له منذ الطفولة والتي يعتقد معها بأن الكذب أفضل بكثير ويجنبه ويلات عسيرة إذا تحرى الصدق وبناء عليه فإن عليك معالجته من هذه العقدة لأنه لا شك غير مسئول عنها، وأنصحك بالتوجه لطبيب أمراض نفسية.

لتغيير أفكاره عن ضرورة الكذب

معالجة الحبيب الكاذب من عقدته يعني أن تغيير أفكاره عن ضرورة الكذب ومحاولة إفهامه أنه مهما بدا الكذب جميلا ومرصعا في مظهره إلا أن تبعاته تكون كوارث بينما الصدق مهما بدا مؤلما وثقيلا في بداياته إلا أنه مريحا وسلسا فيما بعد ومتى اعتدنا عليه وسنجد المشكلات تقل وتحل من تلقاء نفسها بعد تفعيل الصدق.

لإعادة الثقة إليه

إن ترك الحبيب الكاذب من أجل كذبه لن يجعله هذا يتجه للصدق بل يجعله يتجه للمزيد من الكذب وانكشاف كذبه هذه المرة معناها أنه سيكذب كذبات أكثر إتقانا المرة القادمة، هذه هي النقطة لذلك عليك بمعالجته من الكذب أولا لإعادة الثقة إليه.

الحبيب الكاذب ليس الشخص الشرير الذي يظل يكذب طوال حياته لأنه يعرف أن الكذب شر وهو يحب فعل الشر، ممكن أن يكون الأمر يحدث رغما عنه وهو مستسلم له وخاضع، ربما يحتاج ليد العون تمتد إليه لتنتشله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 + 1 =

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقاقرأ أكثر