لماذا تعتبر الأمراض النفسية أخطر من الأمراض العضوية؟

الأمراض النفسية هي التي باتت تُعتبر في الوقت الراهن أحد أشد الأمراض خطورة ويحصل الكثير من الخوف منها أكثر حتى من الأمراض العضوية العادية، فلماذا يا تُرى حظيت الأمراض النفسية بتلك الأهمية؟ هذا هو السؤال الذي نُجيب عنه.

0

ليس هناك خلاف طبعًا على كون الأمراض النفسية قد تمكنت من حجز مكانة خاصة لها ضمن الخوف الذي يمتلكه الإنسان مؤخرًا من الأمراض، فبكل تأكيد الإنسان في كل زمان ومكان يُضمر الخوف للأمراض بمختلف أشكالها، لكنها قبل ذلك كان يخشى أكثر من الأمراض العضوية التي من المُفترض أن تُصيب أجزاء ظاهرة منه وتؤدي إلى تدمير بعض الوظائف وإحداث الكثير من الخلل في الجسم مما يؤدي في نهاية المطاف إلى تدمير الإنسان نفسه أو موته في أصعب الظروف، لكن حاليًا بات الخوف أكثر من الأمراض النفسية التي اتضح أنها أخطر بكثير، فلماذا يا تُرى؟ هذا هو ما سنعرفه بالسطور المُقبلة.

الأمراض النفسية وبث الخوف طوال الوقت

أول سبب يجعل الأمراض النفسية أخطر من العضوية أنها لا تتوانى عن بث الخوف طوال الوقت دون أي تفكير في نتيجة هذا الخوف، وإذا كنتم لا تعرفون ذلك فإن الخوف في أحيان كثيرة يُؤدي إلى الموت ، هل سمعتم من قبل عن شخص مات من الخوف؟ إذا لم تسمعوا ذلك فلتعلموا أن الأمر موجود فعلًا، هذا إذا لم يحدث شيء ما إثر مرض نفسي يجعل شخص يُقدم على إيذاء نفسه، وهذا أيضًا أمر موجود بشدة ووارد في كل زمان ومكان، المشكلة الأكبر أن هذا الخوف الناجم عن مجموعة من الأمراض النفسية سوف ينتقل إلى المُحيطين بك، فقد يقودك مرض نفسي مُعين إلى الخوف من البشر وبالتالي تجنبهم، أو من الممكن أن يكون هناك مرض يجعلك نفسك شخص مُخيف وبالتالي يحاول المُحيطين بك تجنبك.

تدمير السلوك الحياتي

لا نزال مع الأسباب التي تجعل من الأمراض النفسية شيء غير مُحبذ وأخطر بكثير من الأمراض العضوية، هذه المرة ننتقل إلى ما تفعله مثل هذه الأمراض بالسلوك الحياتي، إذ أن كل إنسان من المفترض أنه يمتلك نمط أو سلوك حياتي مُعين يسير وفق ترتيب معين وبشكل مُحدد يمنحه في النهاية متعته الخاصة من الحياة، لكن عندما تدخل الأمراض النفسية في الأمر فإنك عزيزي المريض المسكين سوف تفقد نمطك وتُغير من سلوكك، إذا كنت اجتماعيًا فلن تُصبح كذلك، إذا كنت ودودًا فلن تُصبح أيضًا كذلك، ولا تنسى أن نظرتك للحياة إجمالًا سوف تختلف، لن تُصبح الشخص الذي كنت عليه في يوم من الأيام، ثم مع الوقت ستجد أن الدواء الوحيد هو أن تنعزل عن كل شيء حولك، ببساطة، لقد تدمر سلوكك الذي اعتدت عليه.

صعوبة علاج معظم الأمراض النفسية

بكل أسف ليس هناك أكثر من المشاكل في الأمراض النفسية مما يؤهلها كي تكون الأكثر خطورة بكثير من الأمراض العضوية، ونحن هنا نتحدث عن فكرة العلاج التي تُعتبر الأساس الذي يقوم عليه تواجد مثل هذه الأمراض، إذ أنه مهما كانت حدتها يظل لدى المريض يقين بأنه سوف يحصل على علاج حال كون المرض عضوي، بل تجسيده بالأساس أمر في غاية السهولة أو في خانة الممكن جدًا على الأقل، لكن فيما يتعلق بالأمراض النفسية فالأمور تحتمل الكثير والكثير حيث أنها لا تمتلك تشخيصًا ثابتًا في المقام الأول ونجد أن العلاج هو الشيء الأصعب بها لأن أغلبه لا يكون ماديًا ملموسًا، أرأيتم كيف أن الأمر صعب فعلًا؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثمانية − 8 =