لماذا نهاجر من بلد إلى أخر وما هي اسباب وانواع الهجرة ؟

لماذا نهاجر من بلد إلى أخر وما هي الاسباب التي تدفع بالناس الى الهجرة ؟ هل هي اقتصادية اما سياسية ام دبلوماسية ام قصرية ام الهجرة بغرض الترحال والاستكشاف ؟

0

كما قال احد الفلاسفة المشهورين فان الإنسان اجتماعي بطبعه. فالإنسان منذ بداية ظهوره على الأرض سافر إلى مناطق وأصقاع بعيدة قصد التعرف على أناس وثقافات أخرى. كما هاجر الإنسان بحثا عن فرص وحياة أفضل. وهناك نوع آخر من الهجرة تمليه ظروف التضييق والظلم في البلد الأم مما يدفع بالناس للهجرة خوفا على حياتهم. وكما اشرنا إلى ذلك فهجرة الإنسان لها تاريخ طويل ونحن نسمع دوما عن مجموعة من الرحالة العظام الذين ساهموا في تغيير العالم عبر رحلاتهم واستكشافاتهم التاريخية. ولا أدل على أهمية تلك الرحلات من رحلة كريستوفر كولومبس واكتشافه لأمريكا التي أصبحت اليوم الدولة العظمى التي تقود العالم.

لماذا نهاجر من بلد إلى أخر ؟

ربما في أحيان كثيرة لا ينوي الإنسان الهجرة من بلده والاستقرار في بلد أخر، غير أن اطلاعه على ثقافة بلد الاستقبال وتأثره بها يجعله يفكر في الاستقرار هناك بشكل دائم . وربما التفسير الأنسب لهذا الأمر أن الشخص المهاجر وجد أمرا لم يستطع إيجاده في بلده الأم . فهناك أشخاص بطبعهم مغامرون لا يحبون أن تسير الأمور بشكل بسيط ومتكرر بل يبحثون دائما عن الجديد والمثير. لهذا فإنهم يوضبون أمتعتهم ويعزمون على الرحيل لاكتشاف عوالم أخرى. وهو ليس أمرا سهلا بالضرورة. إذ أن الاستقرار في مكان يبدو كل شيء فيه غريب من أكل وعادات ولغة ودين يحتاج شجاعة كبيرة. وان أصبح هذا النوع من الأشخاص قلة في هذه الأيام نظرا لاستسلام الناس للروتين اليومي للحياة ومحاولة تجنبهم لكل أمر متعب. وهناك أشخاص يهاجرون بدافع تعلم لغة معينة وغالبا ما تكون هذه الهجرة مؤقتة. كما أن هناك أشخاص يهاجرون لأسباب دينية مثلا للاستقرار في أماكن مقدسة أو تعلم دين معين .

انواع الهجرة

نوع الهجرة الأكثر انتشارا هذه الأيام وخصوصا في وطننا العربي هو الهجرة من اجل تحسين ظروف العيش. فكما يعرف الكثير من الناس فان العديد من المواطنين العرب يحلمون بالهجرة إلى البلدان المتقدمة حيث فرص العمل متوفرة وبظروف أفضل. وهذه الهجرة ليست مرغوبة في حد ذاتها وإنما دعت إليها ضرورات حياتية. إذ أن الشخص المهاجر لا يذهب بحثا عن معرفة ثقافات أو عادات البلد المستقبل وإنما يذهب بحثا عن توفير لقمة العيش وظروف أفضل لأسرته. وهو أمر يخلق مشاكل مرتبطة بالاندماج داخل المجتمع الذي يكون في غالب الأحيان مختلفا وربما متنافرا مع عادات وسلوكيات المهاجر. لدى لم تعد الدول المستقبلة متحمسة كثيرا لاستقبال مهاجرين لمثل هذه الأسباب إضافة إلى أسباب أخرى . الشيء الذي تنتج عنه مشاكل اكبر وأعمق كمشكل الهجرة غير الشرعية التي يذهب ضحيتها العديد من الأشخاص سنويا.

اسباب الهجرة الاخرى

أسباب أخرى تجعل الإنسان يهاجر منها ما هو سياسي. فهناك أشخاص معروفون بمعارضتهم لأنظمة الحكم في بلدانهم يتعرضون لمضايقات واعتقالات بصفة متكررة تجعلهم معها مرغمين على الهجرة قصد الحفاظ على حياتهم وحياة أحبائهم. هذا النوع من الهجرة يعرف باللجوء السياسي وهو أمر لا يستفيد منه كل الناس بل الأشخاص الذين ثبت تعرضهم للخطر. ومن الأسباب الأخرى للهجرة ما هو مرتبط بالتجارة حيث أن بعض الأشخاص يضطرون إلى الاستقرار في أماكن متعددة لالتزامهم بأمور تجارية. كما أن هناك هجرة لأغراض دبلوماسية, حيث تستقر البعثات الدبلوماسية في بلدان مختلفة لتمثيل حكوماتهم والسهر على شؤون مواطنيهم هناك. وهناك أيضا هجرة لأسباب صحية وغيرها من الأسباب.كما أن هناك نوعا أخر من الهجرة يسمى هجرة الأدمغة وسببه هو عدم تقدير قيمة أشخاص مؤهلين لتطوير بلدانهم من طرف حكوماتهم , ما يضطرهم إلى المغادرة بحثا عن المكانة اللائقة بهم.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 × 3 =